أكد تطبيق ديزر Deezer، الخدمة العالمية لنقل الموسيقي عبر الإنترنت، عن استمراره في دعم الفنانين والمجتمعات المحلية والريادة في التكنولوجيا لمنح المستخدمين تجربة موسيقية متميزة.

ويأتي هذا استمراراً للنجاح الذي حققه التطبيق منذ طرحه الرسمي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر الإعلان عن الاتفاق الحصري للحصول على محتوى روتانا العربية أواخر العام الماضي، بالإضافة إلى تعيين مدير تنفيذي جديد وافتتاح مكتب بالعاصمة الاماراتية “دبي”.

وقد ساعد تطبيق ديزر منذ اطلاقه في عام 2007، عشاق الموسيقى في 180 دولة على الاستمتاع بموسيقى وأغاني غير محدودة من خلال هواتفهم المحمولة ومنصات الإنترنت، حيث بلغ عدد المستخدمين النشطين 14 مليون مستخدم شهريًا و6 ملايين مشترك للخدمات المدفوعة.

وبدأ تطبيق ديزر العمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بنهج منتظم، حيث وقّع اتفاقية توزيع رقمي حصرية مع مجموعة روتانا، لتضع هذه الخطوة الهامة تطبيق ديزر كمنصة فريدة تسمح لمستخدمي التطبيق في المنطقة الاستمتاع بالأغاني والموسيقى بجودة صوت مثالية.

هشام عرموني، مدير المحتوى والتسويق الفني والعلاقات التجارية لشركة ديزر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، قال: “يعمل تطبيق ديزر على اتاحة واحدة من أكبر المكتبات الموسيقية في المنطقة والتي تحتوي على 53 مليون أغنية بضغطة زر من المستخدمين”.

وأضاف “تتعدد مميزات تطبيق ديزر الفريدة ليشمل “اختيار الاشتراك المجاني” الذي يتيح لجميع مستخدمي التطبيق إمكانية الاستمتاع بقوائم المحتوي الموسيقي بشكل مجاني، بجانب توفير محتوى محلي للمستخدمين في المنطقة. كما تمتد مميزات التطبيق لتشمل قوائم التشغيل التي يتم تنسيقها بشكل خاص بواسطة محرري الموسيقى المحليين”.

وأوضح عرموني، أن عائلة ديزر تضم مجموعة من المحررين الذين يعملون للجمع بين توصيات المستخدمين والتكنولوجيا الذكية ومساعدة زوار التطبيق على اكتشاف الموسيقى التي يحبونها، مشيرا إلى انه نظرًا لأن كل شخص مختلف عن الأخر، فقد قام تطبيق ديزر بتوفير امكانية تخصيص موسيقى خاصة بالمستخدم من خلال خاصيةFlow ، حيث يتم إعداد قائمة الأغاني بناءً على أذواق المستخدمين.

ولفت إلى أن الخاصية تقوم بعد ذلك بإنشاء قائمة مخصصة وتشغيل قوائم الأغاني والألبومات وغير ذلك الكثير الذي يتم توفيره لمستخدمي التطبيق للحصول على فريدة متميزة في الاستمتاع بالموسيقي، وأضاف “لقد حقق تطبيق ديزر نجاحا منذ بداية اطلاقه في منطقة الشرق الأوسط، ونأمل في تحقيق المزيد من النجاح في المستقبل القريب”.

اترك تعليق