أدان أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، بأشد العبارات الهجوم الذي استهدف صباح اليوم محطتين لضخ النفط بالمملكة العربية السعودية باستخدام طائرات بدون طيار، مؤكداً على التضامن الكامل مع المملكة في مواجهة هذه التهديدات الإرهابية التي تهدف إلى إثارة الاضطرابات بالمنطقة.

وأكد الأمين العام، أن هذه الأعمال الإرهابية تنطوي على تهديد خطير لأمن المنطقة، بل وللأمن الدولي والاقتصاد العالمي الذي يتأثر باستقرار إمدادات الطاقة.

ونقل السفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة العربية، عن أبو الغيط، قوله “إن المساس بأمن أي دولة عربية هو مساسٌ بالأمن القومي العربي”، مشدداً على ضرورة تعزيز التكاتف الدولي لمواجهة هذه الأعمال الإجرامية.

وتعرضت محطتا ضخ لخط الأنابيب شرق – غرب الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، لهجوم من طائرات ”درون “ دون طيار مفخخة، ونجم عن ذلك حريق في المحطة رقم 8، تمت السيطرة عليه، بعد أن خلَّف أضرارًا محدودة.

ويأتي ذلك بعد يوم من قول الرياض، إن اثنتين من ناقلاتها النفطية كانتا ضمن أربع سفن تعرضت لهجوم قبالة ساحل الإمارات يوم الأحد.

اترك تعليق