استقبل أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومسئول ملف المصالحة، وذلك بمقر الأمانة العامة بالقاهرة.

وأفاد مصدر مسئول بالأمانة العامة للجامعة، أن اللقاء شهد استعراض آخر التطورات المتعلقة بإجراء الانتخابات الفلسطينية، التشريعية والرئاسية، التي كان الرئيس أبومازن قد أعلن في سبتمبر الماضي عن قرار عقدها خلال الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وقد استمع أبو الغيط لشرح مفصل قدمه عزام الأحمد حول مبادرة الرئيس أبومازن بإجراء الانتخابات في كافة المناطق الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية.

وشدد الأمين العام على الأهمية الكبيرة التي تمثلها الانتخابات كخطوة ضرورية لإنهاء الانقسام المستمر منذ 13 عاماً، والذي يكلف الشعب والقضية الفلسطينية الكثير.

وأعرب الأمين العام عن تطلعه الي قيام كافة الفصائل الفلسطينية للتجاوب بشكل إيجابي مع إجراء الانتخابات، والعمل على تذليل العقبات الفنية والسياسية التي طالما أخرت إجراءها في السابق.

اترك تعليق