أعلنت ’فولفو للسيارات‘ عن تسجيل مبيعاتها العالمية رقماً قياسياً جديداً في عام 2019 هو السادس لها على التوالي، والأول في تاريخ الشركة على مدى 93 عاماً.

وذلك بواقع يتجاوز بيع 700 ألف سيارة. وبلغت مبيعات الشركة 705452 سيارة في عام 2019، بزيادة 9.8 بالمائة قياساً بعام 2018، لتتفوّق بوضوح في مختلف الأسواق.

ويستند الإنجاز القياسي الجديد على الطلب القوي والمستمر على تشكيلة سيارات ’فولفو‘ الحائزة على جوائز؛ حيث استقطبت النماذج الثلاثة التي أصدرتها الشركة في فئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات الاهتمام، واكتسبت الشركة حصة هامة في السوق الصينية والأمريكية والأوروبية وسط الركود الذي تشهده أسواق السيارات.

كما سجّلت الشركة طلباً قوياً على سياراتها الكهربائية من حيث المبيعات المسجّلة وطلبات البيع بالتجزئة. وبشكل عام، باعت ’فولفو للسيارات‘ 45933 نموذجاً من السيارات الهجينة في عام 2019، بزيادة 22.9 بالمائة قياساً بعام 2018، وأكثر من ضعف الرقم الذي سجلته في عام 2017.

وقال هاكان سامويلسون، الرئيس التنفيذي لـ’فولفو للسيارات‘: “أنا مسرور جداً لأننا – وللمرة الأولى في تاريخ شركتنا – نجحنا في بيع أكثر من 700 ألف سيارة، بينما اكتسبنا حصة أكبر في السوق في مختلف مناطق المبيعات الرئيسية. ونسعى للاعتماد على هذا التوجّه الإيجابي في عام 2020، حيث سنبدأ بطرح تشكيلة ’ريتشارج‘ من سيارات ’فولفو‘ القابلة للشحن”.

وتوضيحاً لقوة محفظتها وأداء مبيعاتها في عام 2019، تجاوزت مبيعات ’فولفو للسيارات‘ الأرقام التي حققتها على مدى عام 2018 بالكامل وبلغت 642253 سيارة، وذلك قبل شهر كامل من نهاية العام. وكان شهر ديسمبر هو الأفضل على الإطلاق من حيث المبيعات، بزيادة 23.4 بالمائة على أساس سنوي مع بيع 74239 سيارة.

وفي الصين، باعت ’فولفو للسيارات‘ 154961 سيارة في عام 2019، بزيادة 18.7 بالمائة قياساً بعام 2018، لتتفوق بسهولة على السوق ككل. وتمثلت النتيجة في رقم قياسي هو الأبرز للشركة في الصين، وأعلى رقم وصلت إليه مبيعاتها في سوق واحدة.

وفي الولايات المتحدة الأمريكية، نجحت الشركة في بيع 108234 سيارة، لتتخطى الحد الأدنى من السيارات المباعة – وهو 100 ألف سيارة – للمرة الأولى منذ عام 2007. وقياساً بعام 2018، انتعشت المبيعات بنسبة 10.1 بالمائة.

وكانت المبيعات في أوروبا قوية بشكل خاص، ولا سيما في ألمانيا؛ حيث باعت الشركة أكثر من 50 ألف سيارة للمرة الأولى في تاريخها، وسجلت أفضل مبيعاتها منذ عام 1990 في المملكة المتحدة.

كما سجلت الشركة أفضل مبيعات لها في أسواق أستراليا وبلجيكا والبرازيل وجمهورية التشيك، فضلاً عن المجر وكوريا وبولندا والبرتغال.

وما زالت XC60 الرياضية متعددة الاستخدامات متربّعة على عرش السيارات الأكثر مبيعاً للشركة على مستوى العالم، تليها سيارتا XC40 وXC90 الرياضيتان متعددتا الاستخدامات؛ بينما ساهمت نماذج السيدان والإستيت في السلسلة 90 و60 بنمو حجم المبيعات في كل من الصين وأوروبا على التوالي.

وتعتزم ’فولفو للسيارات‘ هذا العام طرح تشكيلة سياراتها ’ريتشارج‘ في الأسواق حول العالم. وستكون الاسم الشامل لمختلف نماذج ’فولفو‘ من السيارات القابلة للشحن، والمزودة بآلية توليد ونقل حركة كهربائية وهجينة بالكامل.

ومن شأن هذه التشكيلة تعزيز مبيعات الشركة من السيارات القابلة للشحن، وتشجيع سائقي السيارات الهجينة لاستخدام النمط الكهربائي (Pure) قدر الإمكان. وتسعى ’فولفو للسيارات‘ لتعزيز مبيعات سياراتها الكهربائية الهجينة إلى 20 بالمائة من إجمالي مبيعات الشركة في عام 2020.

وتتضمن جميع نماذج ’فولفو‘ خيار ’ريتشارج‘ بدايةً بسيارات XC40 الرياضية متعددة الاستخدامات الصغيرة عبر سلسلة السيارات 60 Series، وصولاً إلى السيارات الرياضية المتميزة والكبيرة متعددة الاستخدامات XC90. وتعتبر ’فولفو للسيارات‘ شركة تصنيع السيارات الوحيدة التي تقدم بديلاً كهربائياً عن كل نموذج في تشكيلتها.

وفي وقت قريب، سيتمكن المشترون من طلب XC40 Recharge P8، أول إبداعات ’فولفو للسيارات‘ من السيارات الكهربائية بالكامل.

اترك تعليق