أعلن اليوم وزير الصحة، نزار يازجي، تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في البلاد.

وقالت وكالة سانا الرسمية، إن ”البلاد دخلت مستوى جديدا من الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا مع إغلاق الأسواق والأنشطة التجارية والخدمية والثقافية والاجتماعية باستثناء مراكز ومحلات بيع المواد الغذائية والتموينية والصيدليات والمراكز الصحية الخاصة والمنشآت الخدمية المعنية بتأمين استمرارية الحياة العامة“.

وكانت الحكومة السورية قد اتخذت قرارات وإجراءات سابقة بإيقاف دوام المدارس والجامعات، وتخفيض عدد العاملين في مؤسسات القطاع العام الإداري.

كما أوقفت وزارة الدفاع السورية النشاطات الرياضية في الثكنات العسكرية،  وقررت إيقاف عمليات السوق إلى الخدمة العسكرية.

اترك تعليق