سجلت الولايات المتحدة الأمريكية 600 حالة وفاة ونحو 50 ألف إصابة بفيروس كورونا، وفق تعداد اليوم لجامعة جونز هوبكنز.

وباتت الولايات المتحدة تحتل المرتبة الثالثة في قائمة الدول الأكثر تسجيلا للإصابات المؤكدة بكوفيد-19، خلف الصين وإيطاليا.

واستنادا إلى عدد الإصابات المؤكدة، تبلغ نسبة الوفيات 1.2%، علما أنه يعتقد أن الرقم الفعلي للإصابات أعلى بكثير من الحصيلة المعلنة.

يأتي هذا فبما حذر اليوم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من أن الإغلاق العام في الولايات المتحدة والذي بدأ يتسبب بأزمة اقتصادية يمكن أن ”يدمر“ البلاد، كما يقود إلى حدوث ”آلاف عمليات الانتحار“.

ومن جانبها أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون)،، وصول عدد المصابين بالفيروس من الجيش وعائلاتهم إلى 321.

وقالت الوزارة إن المصابين بالفيروس هم ”174 من العسكريين، و59 من العاملين المدنيين، و61 من عائلات عناصر الجيش، و27 من المتعاقدين“.

اترك تعليق