تفقد مساء اليوم اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، خطط انتشار قوات الشرطة المكلفة بتنفيذ قرار رئيس مجلس الوزراء، بحظر التجوال ضمن الإجراءات الاحترازية المتبعة على مستوى الدولة.

وذلك للحفاظ على سلامة المواطنين وتحقيق أعلى معدلات الأمان لهم، لمجابهة تداعيات انتشار فيروس “كورونا” المستجد.

وشدد الوزير على ضرورة إتخاذ الإجراءات اللازمة لإحكام الرقابة الجادة والتنفيذ الفعال لقرار حظر التحرك.

كما أكد على إستمرار تفعيل العمل الميدانى لكافة القطاعات الأمنية لتوفير مظلة أمنية محكمة لحماية المواطنين وممتلكاتهم والمنشآت الهامة والحيوية أثناء فترة الحظر المقررة.

ووجه وزير الداخلية بالتواجد الميدانى الفعال للمستويات القيادية والإشرافية لمتابعة تنفيذ الخطط الأمنية بمنتهى الدقة.

وقد التقى الوزير بعدد من القيادات الأمنية ورجال الشرطة وأعرب عن تقديره لما بُذل من جهود من مختلف قطاعات الوزارة لتنفيذ خطة الدولة الشاملة لمواجهة أزمة فيروس “كورونا”، موضحاً أن الفلسلفة الأمنية لتنفيذ قرار الحظر تضع فى مقدمة أولوياتها سلامة المواطنين.

كما وجه بضرورة الالتزام بحسن معاملة المواطنين ومراعاة البعد الإنسانى لدى التعامل مع الجماهير أثناء تنفيذ الخطط والإجراءات الأمنية، لاسيما كبار السن والحالات المرضية.

وإتخاذ الإجراءات التى من شأنها التسهيل والتيسير على المواطنين فى حالة المواقف الطارئة أثناء فترة الحظر.. بإعتبارها أحد ثوابت الإستراتيجية الأمنية لوزارة الداخلية.

اترك تعليق