أكد رئيس مجلس إدارة شركة فودافون – مصر المهندس هاني محمود أنه لا توجد أي رسائل أو اتصال من ڤودافون يفيد بربح سيارة أو خلافه، موضحا أنها طريقة نصب مشهورة جداً والناس حفظتها.

وكان أحد عملاء فودافون قد بث فيديو عبر حسابه بموقع فيسبوك يشتكى من تعامل موظفي خدمة العملاء مع شكوته إثر محاولة للنصب عليه عبر رسالة تحمل اسم فودافون وانه فاز بسيارة ضمن  5 آخرين، حيث تم التواصل معه عبر الهاتف وطلبوا منه شحن رصيد بمبلغ 3 آلاف جنيه كخطوة أساسية للحصول على تلك الجائزة.

واكتشف تعرضه للنصب عقب اتصاله بخدمة الععملاء الذين إكدوا له عدم وجود مثل هذه الجوائز، ثم  اكتشف بعدها أن خطه لا يستقبل أي مكالمات ويتم تحويلها دائما لخدمة البريد الصوتي، ما أضطره للذهاب إلى إكثر من فرع لحل المشكلة حيث قاموا أخيرا بأستبدال الشريحة.

لكن عميل فودافون أشار إلى عدم متابعتهم للمشكلة الأساسية التى تعرض لها وتقديم حل له ما أثار غضبه، وجعله يفكر اللجوء للقيام بحملة ضد الشركة.

ومع انشار هذا الفيديو، تواصلنا قبل قليل مع المهندس هاني محمود الذي أكد أن الرسالة ليست من ڤودافون، وأن أي شخص يمكنه عبر برامج علي الانترنت إرسال رسالة ويتحكم في الاسم او الرقم اللي يظهر له.

ولفت إلى احد القضايا اللي كانت لدى الشركة، حيث قام أحد العملاء بإبلاغ الأمن بأن هناك رقم معين يرسل له رسائل تهديد، وعند الكشف على الرقم تبين أنه يخص شخصية عامة وهناك شخص مزيف يستخدمه لإرسال الرسائل عبر الانترنت وقد تولت مباحث الانترنت التحقيق.

وحذر رئيس مجلس إدارة فودافون من عدم الانسياق وراء مثل الأمور حتى لا يتعرض عملاء الشركة للنصب، مؤكدا حرص فودافون على نيل رضا عملاءها ودعمهم بشكل دائم.

 

 

اترك تعليق