بالرغم من خروجه من بيئته القطبية منذ 28 عاما، فإن الدب الأبيض “وانج” لم يرضه أن يعيش حياته وحيدا سوى أشهر قليلة بعد فقدانه رفيقته “جي بي”.
وبحسب صحيفة “مترو” البريطانية، فقد تدهورت حالة الدب بعد وفاة زوجته في يناير الماضي، ودخل وانج في حالة حداد وامتنع عن الطعام.
وأعلنت حديقة الحيوان في جوهانسبورج نفوق آخر دب قطبي في إفريقيا؛ جراء مشكلات صحية في الكبد والقلب.
وأوضحت “مترو” أن الدبين “وانج” و”جي بي” جاءا ضمن صفقة تبادل الحيوانات من حديقة باليابان عام 1986، ونشآ معا بإفريقيا، وبالرغم من الطقس الحار الذي يتعارض مع طبيعة المنطقة القطبية فقد تأقلم الدبان حتى واصلا إلى أواخر العشرينات، لكن بعد هذا الحادث قررت الحديقة عدم جلب أي دببة قطبية مرة أخرى.

اترك تعليق