قالت الشركة “المصرية للاتصالات” إنها لم تتلق تقرير مفوضي الدولة الذي يوصي ببطلان طرح 20% من أسهمها في الاكتتاب بالبورصة.
وفي بيان أرسلته للبورصة، اليوم الأحد، اوضحت أن تقارير هيئة مفوضي الدولة بشكل عام هو مجرد توصية استشارية فقط وغير ملزمة، وأن القضية المشار إليها ما زالت تنظر أمام القضاء الإداري ولم تفصل فيها حتى الآن.
وكانت تقارير صحفية قد ذكرت السبت إن تقرير هيئة المفوضين أوضح أن نشرة الطرح التي أصدرتها الشركة معتمدة من هيئة سوق المال برقم 2926 بتاريخ 28 نوفمبر 2005 والمعلن عنها بدءًا من 29 نوفمبر 2005 يشوبها البطلان.
من جهة أخرى، يبحث اليوم مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات إنشاء شركة لها في سنغافورة، وذلك في إطار التوسع في الشبكة الدولية لها، وكذلك انتهاز الخطط الاستثمارية المقبلة.
كما ينظر الاجتماع أيضًا عرض المسودة الثانية للترخيص لتقديم خدمات التليفون المحمول وزيادة رأسمال شركة “تي أي للاستثمار القابضة”.

اترك تعليق