كشف الجيش الأمريكي عن استخدامه مروحيات الأباتشي القتالية للمرة الأولى بضرب اهداف تابعة لـتنظيم “داعش” في العراق.
وذكرت القيادة المركزية للقوات الأمريكية، في بيان لها مساء الاثنين، أن “مجموعة من الطائرات المقاتلة وطائرات من دون طيار ومروحيات الأباتشي شنت اربع غارات في الفلوجة وهيت وسنجار”.
واستهدفت الضربات الجوية ثلاثة تجمعات لمقاتلي التنظيم ومدفعي هاون في شمال شرق الفلوجة، وقصف طيران التحالف مدرعتي همر، تابعتين للتنظيم جنوب شرق هيت واخرى شمال شرق مدينة سنجار.
وقال مسئول في وزارة الدفاع الامريكية، إن “استخدام مروحيات الأباتشي جاء لدعم العمليات العسكرية للقوات العراقية في الفلوجة”.
وكانت واشنطن ارسلت طائرات الأباتشي إلى بغداد لأغراض ذات طبيعة دفاعية مثل تعزيز الأمن حول السفارة الأمريكية ومرافق الوصول إلى مطار بغداد.

اترك تعليق