من المقرر أن يلتقي وزير الأوقاف د. محمد مختار جمعة، الأحد المقبل، وزير العدل المستشار محفوظ صابر عبد القادر بشأن منح الضبطية القضائية للمجموعة الأولى من قيادات ومفتشي الأوقاف وعددهم 100 يمثلون الديوان العام وجميع المديريات على مستوى الجمهورية.
وذلك بعد أن تم اختيارهم بعناية من العاملين بالأوقاف؛ ليختصوا بتطبيق قانون الخطابة ومنع غير المتخصصين من اعتلاء المنابر، وضبط الخطاب الدعوي بعيدا عن الأمور السياسية.
وفي بيان لها، قالت وزارة الأوقاف إن هؤلاء المفتشين تم اختيارهم عبر لجنة تشكلت من قيادات الوزارة برئاسة الوزير شخصيًا، للتأكيد على أن هذا الأمر واجب وتكليف قبل أن يكون تشريفًا لصاحبه، وعلى أن يكون استخدام هذه الضبطية في نطاق تعليمات الوزارة بشأن ضبط الخطاب الدعوي فحسب.
كما تم التأكيد على كل المرشحين “أن يؤثروا مصلحة الدين والوطن على أي مصلحة أخرى، وألا تأخذهم في الحق لومة لائم، وأن يكون ولاؤهم لدينهم ووطنهم ورسالتهم السامية فوق أي ولاءات أو اعتبارات أخرى”.

اترك تعليق