السبت, مارس 2, 2024

اخر الاخبار

سياحة وطيرانفيزا تطلق حملة جديدة للسفر وتستفيد من الاتصالات الرقمية لتعزيز السياحة بالشرق...

فيزا تطلق حملة جديدة للسفر وتستفيد من الاتصالات الرقمية لتعزيز السياحة بالشرق الأوسط

أعلنت فيزا، الشركة العالمية لتقنيات الدفع، عن حملتها المبتكرة المتكاملة NotATourist #مواطن_ولست_سائحا، في المنطقة والهادفة الى تعزيز السياحة الدولية خلال فترة العطلات وضمان العديد من الفوائد لحاملي البطاقات في العطلة الصيفية.
الحملة التي تطلق في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حتى 31 أغسطس 2015، تتيح لحاملي البطاقات معلومات وافرة وغنية عن الوجهات لمساعدتهم على التخطيط الجيد لرحلتهم والاطلاع على العروض الحصرية المقدّمة من التجار العالميين المتعاملين مع فيزا.
وكانت حملة #MyEverywhere التي استمرّت طوال شهر أبريل من هذا العام، دعت الجمهور للمشاركة بأفلام فيديو تتراوح مدتها ما بين 15 و30 ثانية حول مواقعهم السياحية المفضلة في القاهرة والاقصر وأبوظبي وعمّان وبترا والعقبة.
وجذبت الحملة التي انتهت في 10 مايو أكثر من 700 ألف مشاركة تفاعلية على مواقع التواصل الاجتماعي وتحميل من 1200 فيلم فيديو شاهدها أكثر من 4.7 ملايين مستخدم للموقع ومتتبّع للمضمون الذي أتاحته فيزا عبر قنواتها.
وجاءت المسابقة الجديدة “أينما توجد أحلامك” بالتنسيق مع هيئة تنشيط السياحة المصرية وضمن الأنشطة الترويجية التسويقية المتعددة التي تضمنتها مذكرة تفاهم بين وزارة السياحة وشركة فيزا منذ عام حول تنشيط السياحة الداخلية والدولية إلى مصر عبر الترويج للمقاصد السياحية المصرية عبر الإنترنت.
وكانت أولى الأنشطة مسابقة “شوف مصر” للصور الفوتوغرافية للمدن والوجوه المصرية التي أطلقتها فيزا ووزارة السياحة العام الماضي وروجتها فيزا عبر صفحات التواصل الاجتماعي. واجتذبت المسابقة نحو 3500 صورة تلقت حوالي 43 ألف إعجاب من المتابعين بينما وصلت المسابقة وأخبارها لنحو 7.5 مليون مستخدم للفيسبوك و500 ألف مستخدم لتويتر.
وتهدف فيزا وهيئة تنشيط السياحة عبر هذا النوع من الأنشطة إلى إثراء المحتوى المتاح عن مصر كمقصد سياحي على شبكة الإنترنت ووصوله بسهولة إلى السائحين الساعين لإكتشاف ثراء وتنوع المنتجات والخدمات السياحية المصرية عبر المقاصد والمزارات والمشغولات اليدوية وغيرها.
وصمّمت حملة NotATourist #مواطن_ولست_سائحا لالهام المسافرين لزيارة مواقع غير تقليدية والاستمتاع بالتجربة الحقيقية للوجهات التي يزورونها والتي تشكّل تميزها. وتشجّع الحملة المسافرين على استكشاف الوجهات تماما كالمقيمين فيها لا كالسياح، من خلال توفير المعرفة المحلية عبر مضمون رقمي مأخوذ من المصادر المحلية ومتوفّر على موقع الحملة من فيزا وعلى تطبيق فيزا إكسبلور على جهاز الهاتف النقّال.
كما تتيح الحملة منصة لوصف الميزات المختلفة لكل موقع من خلال المشاركة بالصور وأفلام الفيديو والتعليقات ليصبحوا سفراء حقيقيين أو أدلاّء سياحيين لوجهاتهم المفضلة. وستعزز فيزا المضمون المتاح على موقعها بمعلومات أساسية حول السفر وحول عروض التجار الدوليين عبر كل الوجهات.
وقال كريم بيج، مسئول التسويق لدى فيزا الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “وصف الوجهات أدق وأصدق عندما يأتي على لسان سكان تلك الوجهات أو زوارها الذين يحبّونها. هذا الواقع كان الدافع وراء حملة #MyEverywhere الناجحة جدا، والتي طوّرناها بمبادرة NotATourist #مواطن_ولست_سائحا”.
وتدعو الحملة مستخدمي الموقع للمشاركة بالمضمون على مواقع التواصل الاجتماعي باستخدام “هاشتاغ” #NotATourist #مواطن_ولست_سائحا، وستتيح للمشاركين فرصة ربح جائزة أسبوعية بقمية 500 دولار أميركي مقابل المشاركة بالصور وأفلام الفيديو أو النصائح حول استكشاف “سر” ومواقع غير معروفة كثيرا أو تجارب شخصية في وجهات السفر الرئيسية.
وفي شهر أغسطس ستعلن فيزا عن مساهمين إثنين بارزين في تعزيز المضمون للحملة وسيحصل كل منهما على عرض متكامل للسفر بقيمة 5 الآف دولار.
وأضاف بيج “أظهرت دراسة نوايا السفر العالمي من فيزا 2015 أن المسافرين أصبحوا أكثر اعتمادا على التقنيات الرقيمة من قبل، ويلجأ 78% من المسافرين الدوليين الى المعلومات المتاحة رقميا للتخطيط لرحلاتهم، بينما يعتمد 66% منهم المصادر الرقمية للبحث عن نصائح وارشادات تساعدهم في استكشاف الوجهات. هذا انعكاس مذهل لتأثير التفاعل الرقمي على قطاع السفر، وأحد مصادر الالهام الرئيسية لجهودنا في تصميم الحملة.
وتابع “وإضافة إلى إبراز رسالتنا المحلية حول الدفع الآمن والملائم مع فيزا في الأسواق المستهدفة، نريد لحملة NotATourist #مواطن_ولست_سائحا أن تطلق حوارا مع الجمهور حول السفر السهل والفريد والممتع”.

اقرأ المزيد