الخميس, أبريل 18, 2024

اخر الاخبار

تكنولوجياإريكسون وكوالكوم للتكنولوجيات تستكملان الاتصال البيانى الصينى الأول

إريكسون وكوالكوم للتكنولوجيات تستكملان الاتصال البيانى الصينى الأول

قامت كل من إريكسون وكوالكوم إنك للتكنولوجيات (شركة فرعية من كوالكوم) بإستكمال الاتصال البياني الصيني التام الأول عبر استخدام تقنية إنترنت الإشياء الخليوي eMTC/Cat-M1.
وتم إجراء الإختبار في المختبر العائد لقسم الأبحاث بمعهد أبحاث تشاينا موبايل في نوفمبر 2016، وقد تم خلال الإتصال إستخدام تقنية MDM9206 LTE الحديثة من كوالكوم للتكنولوجيات، أما البث المباشر للإتصال فكان من خلال شبكة إريكسون اللاسلكية.
إن الهدف الأساسي من هذا الاتصال هو تقييم تقنية eMTC/Cat-M1 الجديدة لإنترنت الأشياء التي تم تحديد قياسها في الإصدار 13 من مشروع شراكة الجيل الثالث لتطبيقات وخدمات شبكة المناطق الواسعة المنخفضة القدرة.
لقد تم تصميم هذه التكنولوجيا لدعم العديد من حالات إستخدام شبكات المناطق الواسعة المنخفضة القدرة التي تتطلب دعماً عالياً للتحرك، ومن ضمنها ناقلات تقنيات الإتصال وأجهزة الإستهلاك الممكن إرتداؤها. ويمكن لهذه التقنية أن تحقق أداء أفضل من تقنية الجيل الرابع لناحية التكاليف و الجاهزية والتغطية.
وتعمل إريسكون حالياً عن قرب مع العديد من الشركات الرائدة لتسريع حركة تطوير وتسويق نظام الاتصال المشترك لإنترنت الأشياء الخليويوالمنتجات التجارية لبرمجيات eMTC/Cat-M1 متوافرة في الأسواق نهاية عام 2016 وذلك بدعم من الشبكة اللاسلكية لإريكسون.
فيري فانغي، نائب الرئيس لإدارة المنتجات في كوالكوم إنك للتكنولوجيات، قال “نحن سعداء جداً بنجاح تجربة الإتصال البياني الصيني التام عن طريق إستخدام تقنية إنترنت الأشياء الخليوي eMTC/Cat-M1 بالإرتكاز على المودم الخاصة بنا من طراز MDM9206.”.
وأضاف “تعتبر هذه التجربة إنجازاً هاماً لدعم إصدار حزمة جديدة من خدمات إنترنت الأشياء، ومن ضمنها الطاقة الذكية، تتبع الأصول، التحكم الصناعي والأتمتة، وبناء السلامة. نحن نتطلع قدماً للعمل مع شاينا موبايل وإريكسون لتامين هذا النوع من الخدمات للمستخدمين الصينيين”.
فيما قال كريس هوغتن، الرئيس الإقليمي في إريكسون لمنطقة شمال شرق آسيا: “إريكسون سعيدة جداً بالتعاون مع شاينا موبايل وكوالكوم للإستفادة من الفرص التي يقدمها إنترنت الأشياء الخليوي. إن ريادتنا وخبراتنا العالمية في مجال إنترنت الأشياء، ستمكننا من التعاون المتين مع عملائنا وشركائنا لتحقيق الإمكانات الكاملة في سبيل إيجاد المجتمع الشبكي”.
ويمثل المودم MDM9206 أخر إبتكارات كوالكوم للتكنولوجيا، بدعمها لتطبيقات وخدمات إنترنت الأشياء لجهة القدرة المنخفضة، الحزمة العريضة المنخفضة، وكفاءة التكلفة. لقد صممت هذه المودم خصيصاً من أجل تقنية LTE من فئة M1 المطورة إلى LTE M1+ NB-1 بنظامها الثنائي لتحديث البرامج المتوقعة المستقبلية.
إن مقاربة النظام الثنائي تجمع بين أفضل ما تقدمه هذه التقنيات، إضافة إلى تقديم حل عالمي مرن لمنتجات إنترنت الأشياء يتناسب مع عدة استخدامات المشغل. إن فئتي M1 وNB-1 LTE المصممتين في مودم MDM9206 تمنح تقنية LTE المزيد من التحسينات والتطويرات مما سيخفف من تعقيدات أجهزة إنترنت الأشياء.
والتقنيات الجديدة يمكنها أن تتعايش مع البنية التحتية لتقنية LTE وطيفها مما يمنح حل إستثنائي لمالكي تقنيات شبكة المناطق الواسعة المنخفضة القدرة.
وقد أثبتت إريكسون اليوم حضورها في كافة الأسواق المستخدمة لتقنية LTE بكثافة عالية كالولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية، وصنفت الأولى عالمياً لناحية مسئوليتها عن الإستخدام لشبكة تقنية LTE.
إضافة إلى ذلك، فإن 40% من مجمل إستخدام الشبكة اللاسلكية على المستوى العالمي يمر عبر شبكات إريكسون المتعددة، لقد قامت إريكسون على الصعيد العالمي من توزيع 270 وحدة من تقنية LTE RAN ومن شبكات الحزم المتطورة النواة، 200 منها مستخدمة تجاريا.

اقرأ المزيد