الأربعاء, مايو 22, 2024

اخر الاخبار

تقارير«فيكتورى لينك» توقع بروتوكول تعاون مع وزارة التضامن وموقع «شغلنى»

«فيكتورى لينك» توقع بروتوكول تعاون مع وزارة التضامن وموقع «شغلنى»

 في إطار دعم خطط الدولة التي تهدف إلى الاهتمام بتيسير حصول المواطنين على كافة الخدمات الحكومية، وقعت شركة فيكتوري لينك، الرائدة في مجال الحلول الرقمية والتسويق والدعاية الإلكترونية بروتوكول تعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي وموقع “شغلني”.

وقررت فيكتوري لينك منذ عدة سنوات أن تساهم بمبادرات تجاه المسئولية الاجتماعية من خلال توفير تطبيقاتها وخدماتها كوسيلة لتطوير مصر نحو الاقتصاد الرقمي وتطوير مجتمعها، وذلك لكونها إحدى الشركات الرائدة في مجال الحلول الرقمية.

وتقوم فيكتوري لينك بدعم مؤسسات عديدة منها جمعيات خيرية ومستشفيات ومؤسسات حكومية لتساهم في مساعدتهم في الوصول لكل الفئات المستهدفة علماَ بأن الرسائل القصيرة تعد من أهم وأسرع الوسائل اللي تربط بين أي مؤسسة وفئتها المستهدفة وتضمن تواصلهم المستمر.

ولذلك قررت التوسع في مسئوليتها الاجتماعية من خلال بدء شراكة جديدة مع وزارة التضامن وموقع شغلني، تمتد لمدة عامين، تهدف للإعلان عن جميع خدمات الوزارة عن طريق الرسائل النصية القصيرة على الموبايل، بالإضافة لتقديم حلول تقنية باستخدام كافة خدمات القيمة المضافة بالتعاون مع شركات الاتصالات في مصر لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين.

ومن جانبها، أفادت د.نيفين القباج، نائب وزير التضامن الاجتماعي، أن الوزارة تشرع هذا العام لتتويج برامج الحماية الاجتماعية بمشروعات تأهيل وتشغيل الأشخاص القادرين على العمل، وذلك من منطلق المساهمة في تحسين ظروف الأسر الفقيرة والأولى بالحماية وتمكينهم اقتصاديا للمشاركة في سوق العمل.

وأضافت، أن التعاون مع القطاع الخاص هو عاملاً رئيسياً في تحسين المؤشرات الاقتصادية للمجتمعات المحلية أو للاقتصاد بشكل عام. وفي هذا الإطار، التعاون مع موقع شغلني وشركة فيكتوري لينك هو تجسيد للمسئولية الاجتماعية للقطاع الخاص في برامج الحماية الاجتماعية، وأن إدماج التكنولوجيا في آليات سوق العمل ونقل المعلومات عن طريق الرسائل النصية السريعة يواكب تماماً متطلبات الكفاءة والفعالية.

فيما قالت انجي الصبان، الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة فيكتوري لينك، إن هذه الشراكة تأتي في إطار المسئولية الاجتماعية للشركة، وتهدف إلى التعاون مع وزارة التضامن عبر توفير 5 مليون رسالة نصية سنوياَ لمدة عامين تستخدم للتواصل مع الشعب المصري والفئات المعنية. بالإضافة إلى دعم برنامج فرصة من خلال إرسال رسائل نصية لتعلن الوزارة عن آلاف الفرص المتاحة على موقع شغلني.

وأضافت، أن الشراكة تستهدف أيضا التواصل مع المستفيدين من برامج الدعم وخدمات الوزارة من خلال موافاتهم بكل المستجدات والمتطلبات الخاصة بهم أول بأول، مشيرة إلى أن هذه مجرد البداية لهذه الشراكة وتعد المرحلة الأولى وليست الأخيرة لخدمات عديدة قادمة سيتم توفيرها بعد الانتهاء من دراستها والعمل عليها حاليا، وهذا هو أول تعاون مشترك مع وزارة التضامن وثالث تعاون مع موقع شغلني.

ومن جانبه، قال عمر خليفة، العضو المنتدب لشركة شغلني: “إننا نفخر بمساهمتنا في خلق تواصل إيجابي بين الشركات وآلاف الباحثين عن فرص عمل، بما يساعد علي النهوض بالمجتمع ويعزز نمو الاقتصادي الوطني، وان الشركة تسعي للتعاون والشراكة مع مؤسسات الدولة ومختلف الكيانات الاقتصادية والتكنولوجية، للعمل علي خفض معدلات البطالة، ومساعدة الشباب والفتيات على إيجاد فرص عمل تساهم في رفع مستوى حياتهم المعيشية وتوفر لهم حياة كريمة، في نفس الوقت الذي نسعي فيه لتزويد الشركات والمصانع بالشباب من أصحاب المهارات للمساعدة علي النهوض بمنظومة عملهم”.

الجدير بالذكر أن موقع “شغلني” من خلال تلك الشراكة سوف يقوم بإرسال رسائل نصية بغرض عمل قاعدة بيانات المسجلين ببرنامج تكافل وكرامة بوزارة التضامن الاجتماعي، بالإضافة إلى وضع شعار الوزارة على مطبوعات ملتقي “شغلني” الثالث للتوظيف وإرسال رسائل لقاعدة البيانات لحضور الملتقي والاستفادة من فرص العمل المتاحة وتخصيص مكان لموقع “شغلني” داخل الوزارة لمساعدة راغبي الحصول على الوظائف والتسجيل على الموقع.

اقرأ المزيد