السبت, مارس 2, 2024

اخر الاخبار

مؤتمراتانطلاق معرض ومؤتمر «فارمسى اكسبو» أكبر تجمع للصيادلة بالشرق الأوسط

انطلاق معرض ومؤتمر «فارمسى اكسبو» أكبر تجمع للصيادلة بالشرق الأوسط

برعاية كل من وزارتى الانتاج الحربى والتجارة والصناعة، إنطلقت اليوم أولي فاعليات معرض ومؤتمر “فارمسي إكسبو”، التجمع الأكبر للصيادلة فى مصر والشرق الأوسط في دورته الخامسة ويستمر حتي 11 مارس الجاري.

وذلك بحضور كل من المهندس زكريا ناصف ممثل الهيئة القومية للإنتاج الحربي، د.محمود سعد وكيل لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة بالبرلمان، د.عصام عبد الحميد وكيل نقابة صيادلة مصروالقائم بأعمال النقيب، السفيرعبد المنعم محمد محمود الأمين العام للإتحاد العربي لتنمية الصادرات الصناعية، و.علي الشامي سكرتير الجمعية الصيدلية المصرية، بالإضافة إلى عدد كبير من المتخصصين والخبراء بالمجال الطبي والصيدلي.

وقد شهد اليوم الأول للمعرض والمؤتمر اقبالآ كبيرآ من قبل الصيادلة والمختصين والمهتمين بالمجال الصيدلي، ومن المتوقع أن يشهد الحدث حضور أكثر من 10 ألف صيدلي ومختص على مدار الثلاثة أيام بمشاركة مستشفي سرطان الأطفال 57357 والجمعية الصيدلية المصرية.

كما يشارك في المعرض 90 شركة قاموا بعرض حوالي 2000 علامة تجارية، فضلآ عن تنظيم عدد من ورش العمل والمحاضرات، بهدف تطوير الخبرات العلمية والتقنية خاصة الصيدلة الإكلينيكية.

وقال المهندس زكريا ناصف، إنه من الضروري الإهتمام بجميع المؤسسات التي تعمل في سوق الدواء المصري، بهدف الإرتقاء بهذا القطاع وتطويره.

وقال محمد سعد نيابة عن محمد مصطفي رئيس مجلس إدارة شركة ماستر بيزنس جروب المنظمة للحدث، إن المعرض يحرص بشكل دوري على النهوض بقطاع الصيدلة عبر المحاضرات وورش العمل وخلق روح التعاون المشترك في المجال الصيدلي من أجل جمع أكبر عدد من المهتمين بالقطاع في مكان واحد سنويآ.

وأضاف “وهو ما يخلق حالة من الرواج في مجال الأدوية ومستحضرات التجميل على الصعيدين المحلي والدولي، نتيجة العلاقات المباشرة بين المنظومة الصيدلانية مدعومة ببرامج علمية وتدريبية، هذا بجانب البرامج التمويلية”.

ولفت سعد إلى أنه فيما يخص المسئولية المجتمعية للشركات، فاننا نحرص على إستضافة ومشاركة العديد من الهيئات والجهات ذات الدور المؤثر والفعال سواء فى القطاع الصيدلي أو المجتمعي أو الأكاديمي كجهاز تنمية المشروعات ومستشفى 57357 والجمعية الصيدلانية المصرية وهيئات أخرى من أجل مزيد من المعرفة والإرتقاء بالقطاع الصيدلاني.

في السياق ذاته، أكد د.علي الشامي، أن مصر بها 74 مصنعآ أجنبيآ، يصدر للخارج كميات كبيرة من الأدوية المصرية، مما يدل علي كفاءة الأدوية التي تنتج محليآ، مما يستوجب زيادة الإهتمام بهذا القطاع لنموه بشكل أكبر.

ومن جانبه، قال د.محمود سعد، إن قطاع صناعة الدواء في مصر تأثر بشكل كبير خلال الفترة الماضية، ولذلك فنحن بحاجة الى فتح أسواق جديدة والعمل علي إستعادة مكانة الدواء المصري في الأسواق الإفريقية ودول الجوار، وبالقطع مثل هذه التجمعات والمؤتمرات تنمي روح المشاركة مما يساهم فى تكاتف جميع الجهات المنوطة بتنظيم العديد من المؤتمرات والمعارض لتنمية سياحة المعارض حتى تصبح مصر مقصد هامآ لسياحة المؤتمرات.

وطالب سعد، خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالمعرض، بدعم وتطوير جميع المؤسسات العاملة في صناعة الدواء في مصر، من أجل مستقبل أكثر إشراقآ للدواء المصري.

كما نوه إن قطاع الصيدلة في مصر بحاجة إلي تشريع قوانين تساعد في فتح آفاق جديدة، تتواكب مع العصر الحالي وتساعد في الإرتقاء بهذا القطاع الحيوي، وطالب المنظمون بزيادة المعارض الصيدلانية، بهدف التعرف علي كل ما هو جديد في هذا المجال.

فى ذات السياق أكد د.عصام عبدالحميد، أن المؤتمرات دائما تساعد في تبادل الخبرات بين جميع المتخصصين في القطاع الصيدلي والطبي، مشددا على أنه للوصول الى النجاح الحقيقي فى مجال صناعة الدواء وانتاج المواد الخام لابد من تعاون الدولة والقطاع الخاص حيث ان المستثمر وحده ليس لديه ما يكفي من الامكانيات الضخمة التى يمكنه من توفير مصانع للمواد الخام فى مصر بإعتبارها عبء مادي ولوجيستي كبير.

كما طالب بضرورة إظهار روح التعاون المشترك عن طريق المعارض الترويجية مما يسهم فى تنشيط الجانب السياحي الذي من شأنه استهداف أسواق مصرية جديدة.

بينما طالب السفيرعبدالمنعم محمود، بإقامة مثل هذا المعرض خارج مصر، مثل إفريقيا ودول الجوار، بهدف تفعيل الاتفاقيات التجارية بين مصر والعديد من الدول كأتفاقية أغادير واتفاقية الكوميسا، بأعتبار مصر من الدول المؤهلة لانتاج المواد الخام للأدوية، ويجب العمل علي ذلك بكل قوة خلال الفترة المقبلة.

 

معرض فارمسي اكسبو

اقرأ المزيد