وصل قبل قليل، 32 صياداً مصرياً إلى مطار القاهرة الدولى على متن طائرة مصرية خاصة، قادمة من العاصمة اليمنية صنعاء، بعد احتجازهم لأكثر من شهرين.

وقالت نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة، إنه الدولة المصرية بذلت مفاوضات شاقة من أجل استعادة 32 صياداً بعد تعليمات القيادة السياسية، لافتة إلى أن هؤلاء الصيادين من محافظتى “كفر الشيخ ودمياط”.

وخلال لقاء لها عبر التلفزيون المصرى، لفتت الوزيرة إلى أن التنسيق كان بين كافة أجهزة الدولة، ومع الأشقاء فى الممكلة السعودية واليمن من أجل ضمان وصول هؤلاء الصيادين.

وتابعت “الدولة المصرية كانت على تواصل مباشر ومستمر مع هؤلاء الصيادين من أـجل إيصال رسالة طيبة لهم بأن الدولة المصرية تهتم بهم”.

وأكدت أن هذا الأمر يعد نصر جديد للدولة، ويعد سيمفونية أخرى من تلك التى تعزفها الدولة المصرية للحفاظ على رعاياها فى الخارج.

وقد أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسى، عن سعادته وهو يتابع الجهود المكثفة لإنهاء أزمة احتجاز 32 صيادًا مصريًا في دولة اليمن

‏وتابع “وأتقدم بالشكر والتقدير للقائمين على عودتهم لبلادهم آمنين.تحيا مصر.. تحيا مصر”.

اترك تعليق