نفت اليوم حركة حماس عقد لقاء جمع بين رئيس المكتب السياسي السابق للحركة خالد مشعل مع رئيس جهاز الموساد يوسي كوهين في العاصمة القطرية الدوحة.

وكانت وسائل إعلام عبرية، زعمت مؤخرًا أن مساعي بذلها كوهين، لعقد لقاء مع مشعل، ومسؤولين آخرين بالحركة يقيمون في قطر، خلال زيارة رئيس الموساد للدوحة الشهر الجاري، وهو الأمر الذي نفته حماس.

وقالت حركة حماس “نستهجن ما ادعته بعض وسائل الإعلام من عقد لقاءات مع الكيان الصهيوني (إسرائيل) أو أي من قادته“.

وأضاف بيان للحركة “ننفي هذه الادعاءات جملة وتفصيلًا، وهي روايات باطلة لا أساس لها من الصحة تستهدف تشويه الحركة ومواقفها ورموزها“.

وشددت حماس على موقفها ”الواضح والثابت برفض عقد أي لقاءات مع العدو الصهيوني، وأنها ضد أي علاقة مع الكيان باعتباره كيانًا مغتصبًا وغير شرعي، وتجرم التطبيع معه من أي طرف أو جهة مهما كانت“.

اترك تعليق