تم تعيين عبده علوان في منصب القائم بأعمال رئيس مجلس إدارة هيئة البريد، وذلك خلفا لرئيس مجلس الإدارة عصام الصغير الذي تقدم باستقالته اليوم.

وتولى الصغير رئاسة الهيئة في مايو 2015.. وقد أصدر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قرارا بالتجديد لعصام الصغير  رئيسا لمجلس إدارة الهيئة لمدة عام، تبدأ من 16 يوليو 2019.

ومن جانبه، وجه عصام الصغير رسالة شكر، قال فيها: في البداية أتقدم بالشكر والعرفان إلى فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي ودوله رئيس الوزراء ومعالي وزير الاتصالات علي شرف تكليفي لمهمة رئاسة مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد لمدة 5 سنوات.

وتابع، وقد بذلت خلالها كافة الجهود الممكنة للانتقال بالهيئة الي مصاف الهيئات العالمية واحداث نقلة نوعية علي كافة الاتجاهات والمحاور التكنولوجية والخدمية ونتائج الاعمال ووضع أسس مؤسسية كاملة في كافة مجالات عملها مدعومة بأحدث نظم التكنولوجيا وتطوير المطابع البريدية ومركز إصدار البطاقات إلى احدث الأنظمة في العالم مع تعديل الهياكل الوظيفية لتتلائم مع التطوير النوعي المستهدف.

وكشف أنه تم تحقيق فوائض مالية واستثمارات عديدة لم تحدث من قبل حتي أصبحت الهيئة منصة للخدمات الحكومية والمالية ومقر يليق بخدمة شعبنا الكريم.

وتم كذلك الانتهاء من منصة التجارة الالكترونية للدول الافريقية لتساهم في التجارة الالكترونية بين الدول الافريقية عبر القاهرة ودول العالم وكذلك الانتهاء من أكبر مشروع قومي للعنونة وتحديد رمز بريدي لكل مجموعة أبنية على مستوي الجمهورية ليكون حجر أساس للمعلومات الجغرافية للمواطنين وكافه الأجهزة الحكومية.

وقد أصبحت الهيئة نقطة مضيئة لمصرنا الحبيبة ومثل يحتذي به وطنيا وإقليميا وعالميا حتى تم تتويج هذا المجهود بإعتماد اتحاد البريد لتجربة نجاح البريد المصري لتصبح منهج يحتذي به لباقي الدول.

وأوضح الصغير إن مصر ممثلة في البريد المصري حصلت على جائزة التميز في التحول الشامل على مستوي افريقيا وهي تتويج لمجهود فريق عمل مميز لعدة سنوات بالإضافة الي نجاحاتنا الدولية والأفريقية المتمثلة في فوزنا بالعديد من المقاعد بمجالس إدارات اتحادات دولية وافريقية وهي مكانة مستحقة لمصرنا الحبيبة.

ولفت إلى أنه بعد رحلة تحديات وانجازات بفضل كافة العاملين بالهيئة والأجهزة الوطنية والتي بذلت خلالها كل ما في وسعي من مجهودات لأنال شرف اضافة خطوة في طريق وطننا الغالي للمستقبل والتقدم والازدهار.

وقال، وارجو من الله ان أكون قد نجحت في هذا واعتقد انه قد حان الوقت لأفسح المجال لغيري لاستكمال هذا المهمة القومية.

واختتم، انتهز هذه الفرصة لأتوجه بالشكر الشخصي لمعالي وزير الاتصالات والذي كان وما زال قائدا واخا وصديقا وكافة العاملين بالهيئة على المجهودات والتميز والتفاني والضغوط التي تحملوها بشرف لخدمة هذا الوطن ومجالس الإدارات وكل من ساهم في هذه المهمة الوطنية.

اترك تعليق