طرحت شركة «إف 5 نتوركس» مجموعة جديدة من الحلول لتعزيز الرؤية والتحكم في كافة مراحل عمل التطبيقات.

وتقدم الحلول الجديدة للعملاء نظرة متكاملة عن سلامة وأداء تطبيقاتهم، إلى جانب أدوات التحكم بحركة مرور البيانات والأمن والواجهات البرمجية، واضعة بين يدي العملاء قدرات جديدة لخفض التكاليف التشغيلية وتسريع إيصال الخدمات إلى السوق.

وتقدم الشركة 3 عروض تكميلية تعطي رؤية أشمل وتحليلات فاعلة وإدارة مؤتمتة لحركة مرور البيانات والنواحي الأمنية في سائر التطبيقات المستخدمة لدى الشركات، وهي:

– منصة “بيكن” F5 Beacon: يعمل كمنصة تقدم رؤية حقيقية ومتكاملة عن سلامة وأداء التطبيقات في سائر مراحل عملها، مما يسهل تصويب الأخطاء واتخاذ القرارات من قبل أصحاب التطبيقات وطواقم العمليات التقنية. وتعمل منصة “بيكن” على معالجة كافة القراءات الواردة من عدة مصادر، مثل منصات  BIG-IP وNGINX وF5 Cloud Services.

وتقنيات أخرى، بهدف تقديم رؤية متكاملة عن توزع التطبيقات والعناصر القائمة عليها والتجربة التي يشهدها المستخدم والسلامة والأداء.

كما تساعد المعطيات التي تقدمها منصة “بيكن” على تذليل التحديات المتصلة بكشف الأعطال أينما كانت، وتحليل أسبابها الجذرية، فضلا عن تقديم رؤية شاملة عن الأمن والامتثال للتشريعات.

– منصّة “بيج آي كيو” 7.1 BIG-iqالحل الأكثر شمولية في الإدارة والتنسيق المتزامن والتحليلات لخدمات التطبيقات من F5. ويشتمل على إدارة خدمات التطبيقات، ولوحات تحكم مكرسة للأمن، إضافة إلى تكامله مع أدوات الأتمتةF5 Automation Toolchain.

وبفضل حل “بيج آي كيو”، تكتسب طواقم العمليات رؤية شاملة عن مجمل سلامة وحالة التطبيقات وأدائها وتوصيلها، إضافة إلى خدمات الأمن، انطلاقا من لوحة تحكم مكرسة للتطبيقات. كما يقدم هذا الإصدار الأحدث رؤية شاملة على خدمات التطبيقات الموروثة، ويسهل من إجراءات الإدارة ويضفي وظائف جديدة في إدارة الأمن.

– منصة التحكم “إنجينيكس كنترولر Controller 3.4: تقدم هذه المنصة مجموعة واسعة من الخدمات المتصلة بموازنة الأحمال والتحليلات وإدارة الواجهات البرمجية انطلاقا من خوادم “إنجينكس”. وبالاعتماد على نهج متمحور حول التطبيقات، يأتي هذه الإصدار الجديد من المنصة لتحسين التحليلات في كل تطبيق على حدة وتعزيز قدرات الواجهات البرمجية الرامية إلى توصيف المهام، ما يسهل على طواقم عمليات الشبكات والتطوير وغيرها تولي إدارة كافة المهام اللازمة في جميع مراحل دورة عمل التطبيقات.

وبفضل هذه التحسينات، أصبحت الشركات قادرة على تسريع إيصال خدماتها إلى الأسواق وفق مسارات عمل تعاوني مدمجة في صلب عملية تطوير البرامج، سواء عبر واجهة المستخدم الرسومية أو باستدعاء المهام من الواجهة البرمجية.

الجدير بالذكر أن الحلول الجديدة قد صُممت لدمج كافة القدرات المتوزعة على طول مسار حركة بيانات التطبيقات، أي المسار الذي تسلكه بيانات التطبيق حتى تصل إلى المستخدم النهائي.

وتعليقا على إطلاق الحلول الجديدة، قالت كارا سبريج، النائب التنفيذي للرئيس والمدير العام لخدمات توصيل التطبيقات BIG-IP في شركة “إف 5”: “لطالما استأثرت التطبيقات، التقليدية والعصرية منها، بمزايا عديدة جراء انتشارها في سائر أنحاء البيئات مثل المباني أو السحابة أو الخدمات الميكروية. لكن ذلك الأمر يؤدي غالبا إلى تشتت الرؤية والتحكم بها من قبل الشركات”

وتابعت “ولهذا فإن F5 تدعم مالكي التطبيقات ومطوريها ومشغليها بتوفير المعطيات وأدوات الأتمتة اللازمة لتصويب الأخطاء بفعالية، وتحديد نواحي التهديدات، فضلا عن امتلاك قدرات رقمية جديدة خلال دقائق معدودة وليس بعد أيام أو أسابيع“.

اترك تعليق