أكد المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، إن وفد حكومة الوفاق الذي يزور القاهرة، لا يملك أي سلطة لتنفيذ ما يقوله على الأرض، ولا يمكنه فرض أي حل على المليشيات.

وفي مداخلة تلفزيونية قبل قليل، قال المسماري إن  رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج، متخوف بشكل كبير من الالتفاف على المجلس، ويحاول إطالة عمر حكمه، بإرسال وفد من حكومته إلى القاهرة.
ونفى المتحدث خرق الجيش الوطني لوقف إطلاق النار، مؤكدا في الوقت ذاته تحرك ميليشيات الوفاق باتجاه مدينة الجفرة.
وقال المسماري ”نسعى لتحقيق أهداف عملية الكرامة بمحاربة الإرهاب في ليبيا، بحلول سلمية، فإذا استجابت المليشيات بتسليم أسلحتها للجيش، فسنذهب مع السلام، حتى يتم فرض هيبة الدولة الليبية“.
وأوضح أن وقف إطلاق النار لا يعني انتهاءها، ولكن نعطي فرصة لإحلال السلام، ونحن مستعدون وجاهزون.

اترك تعليق