أطلقت شركة هواوي مصر، الرائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات النسخة الجديدة من برنامجها العالمي الرائد “بذور من اجل المستقبل” والذى يقام في الفترة من 19 إلى 23 أكتوبر الجاري.

وذلك بمشاركة 24 طالب مصري من جامعات مختلفة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
ةيمنح البرنامج التدريبي للطلاب المشاركين فرصة الاطلاع على أحدث المستجدات في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث تم تصميم برامج تدريب متقدمة عن انترنت الأشياء، والحوسبة السحابية، والذكاء الاصطناعي وغيرها من الحلول التكنولوجية ومهارات القيادة.
هذا بالإضافة الى التعرف على الثقافة الصينية وتوفير فرصة تبادل الخبرات والمعرفة بين الطلاب من الدول المشاركة المختلفة. ويهدف البرنامج الى بناء واعداد جيل من الطلاب والمواهب القادر على احداث تغييرات فعالة في واحد من أهم القطاعات الاستراتيجية على المستوى الوطني المعنى بتطوير البنية التحتية القادرة على استيعاب التحول الرقمي طبقا لرؤية مصر الاستراتيجية 2030.
وحرصت شركة هواوي على الاستمرار في برنامجها التدريبي السنوي على الرغم من الإجراءات الاحترازية التي تفرضها جائحة كورونا العالمية، حيث يتم استبدال الرحلة التدريبية الى الصين لمدة أسبوعين، بتقديم برامج التدريب عن بعد تماشيا مع الظروف الحالية.
ومن الجدير بالذكر، انه تم إطلاق برنامج “بذور من أجل المستقبل” كواحد من اهم مبادرات خلق القيمة المشتركة لأول مرة عام 2008،.
و البرنامج يعمل على صقل المواهب الشابة ونقل المعرفة من شركة هواوي الى الطلاب المشاركين مع توفير فرص عمل في المستقبل لأثراء القطاع بالمهارات المكتسبة من التدريب.
وخلال الـ12 عاما الماضية، اشترك في البرنامج نحو 6000 طالب في 126 دولة حول العالم وذلك بالتعاون مع الجهات والحكومات المحلية.

اترك تعليق