عقدت كلية الإعلام جامعة القاهرة حلقة نقاشية أون لاين “وبينار” لمناقشة الدراسة العلمية التي أجراها قسم العلاقات العامة والإعلان حول حصاد صناعة الاعلان 2020.

وذلك تحت رعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، والدكتورة هويدا مصطفي عميد كلية الإعلام وتحت إشراف الدكتورة داليا محمد عبد الله رئيس قسم العلاقات العامة والاعلان. 
وخلال “الوبينار”، ناقش الحضور من أعضاء هيئة التدريس وخبراء فى العلاقات العامة والاعلان والتسويق نتائج الدراسة العلمية التي أجراها القسم، والتي تمت عن طريق استبيان بالمقابلة الشخصية لعينة بلغ عددها 1797 مفردة من مختلف المحافظات والفئات العمرية.
وذلك عن أفضل إعلان تجارى، وأفضل إعلان تسويق اجتماعي، وأفضل شعار إعلان تجارى، وأفضل شعار لإعلان تسويق اجتماعي وأفضل وكالة إعلانية، كما تضمن “الوبينار” عرض فيلما قصيرا عن جهود الإعلان في عام 2020.
كماتم تكريم الشركات الفائزة والتي تعاونت مع كلية الإعلام في تنفيذ هذا الملتقى العلمى.
وخلال الحلقة النقاشية قالت د.هويدا مصطفى إن “الكلية” تحرص على مناقشة الأبحاث الميدانية التي تجريها أقسامها المختلفة للخروج بتوصيات تفيد في تقديم الرسائل الإعلامية القوية والمؤثرة.
وتابعت؛ ومن خلال مناقشة الدراسة المتعلقة بأهم الإعلانات وجدنا اهتماما كبيرا من الجمهور بإعلانات حملات التوعية مثل التوعية بفيروس كورونا وأعراضه؛ وهو ما يعد منطقيا مع الظروف التي تمر بها مصر والعالم، وكذلك حملة أنت أقوى من المخدرات ما يعطي لنا مؤشرا هاما علي وعى الجمهور واهتمامه بالقضايا التي تمس حياته حتى في الإعلانات
وأضافت، كما لاحظنا أن القالب الغنائي في الإعلانات هو الأكثر شيوعا وجذبا للجماهير. 
ومن جانبها قالت لمياء كامل الرئيس التنفيذي لشركة سي سيى بلاس للعلاقات العامة والاستشارات الإعلامية وأحد المكرمين خلال الوبينار بأنها تحرص علي المساهمة في كافة الأنشطة التي تساعد الطلاب على فهم الجوانب العملية لمهنة العلاقات العامة، كما تحرص على دعوتهم ومشاركتهم في فعاليات قمة “صوت مصر” التي تعقدها الشركة سنويا؛ ليلمسوا بأنفسهم كيف يمكن للعلاقات العامة أن ترسم الصورة الإيجابية للدول، وأن تؤسس للتعاون والشراكات بين القطاع العام والخاص لتحقيق التنمية.
وأكدت أن تطور علوم ونظريات الاتصال انعكس على مهنة العلاقات العامة التي أصبحت تعتمد على العلم والدراسة وتطبيقها بشكل صحيح يسهم في تغيير مسار دول ومؤسسات.
فيما قالت الدكتور داليا محمد عبد الله، إن هذه الحلقة النقاشية توضح دور قسم العلاقات العامة والإعلان بالجامعة ليرتقي بصناعة الإعلان، ويقدم توصيات مهمة لتطوير هذه الصناعة.
بالإضافة إلى توسيع العلاقات بين القسم والجهات الخارجية لتوفير فرص تدريب للطلاب وعقد ورش عمل وسمينارات تعرض فيها الشركات خطط حملاتهم الإعلانية، الأمر الذى يسهم فى إضافة معلومات جديدة للطلاب تساعدهم فى حياتهم العملية.
ونوهت إلى أن هذه الدراسة تعد الأولى من قبل القسم وسيتم تقييم التجربة خلال الفترة المقبلة، ليتم تكرارها فى السنوات المقبلة على أن يتم التوسع فى الدراسة ليكون هناك عوامل تحليلة للحملات الاعلانية وتحديد نقاط القوة والضعف.

اترك تعليق