أكد عصام نحمده رئيس مجلس إدارة جمعية حماية المستهلك بالجيزة، أن وزير التموين الدكتور على المصيلحي وقيادات الشركة المصرية لتجارة الجملة قد استطاعوا الفوز برضاء المواطن وكسب ثقته.

وقال عصام إن النتائج النهائية لعمليات المتابعة والرصد لحركة تداول السلع التموينية، قد انتهت من تقرير تقييم معايير الأداء للقائمين على إدارة منظومة السلع التموينية خلال عام 2020 المنقضي.
وأوضح أن هذه النتائج جاءت من خلال الزيارات الميدانية للجان المشكلة من قبل الجمعية وغرف المراقبة والمتابعة بها، والتي تعمل على مدار 24 ساعة لتلقي شكاوي المواطنين، والعمل على فحصها والتحقق منها، والقيام بدورها بإخطار جهاز حماية المستهلك، لإتخاذ الإجراءات اللازمة تجاهها.
ولفت إلى أن نتائج الرصد والاستقصاء للزيارات الميدانية التي قامت بها اللجان الفرعية لبعض فروع المصرية لتجارة الجملة، وشركة الأهرام للمجمعات الإستهلاكية، والنيل للمجمعات الإستهلاكية، وكذلك أيضا بعض البداليين التموينين وفروع مشروع جمعيتي بالجيزة، القائمين على صرف المواد التموينية للمواطنين.
وأشار إلى أن الجولات المفاجئة أظهرت توافر الأرصدة الكافية من المخزون السلعي المتنوع، الخاص بالمنظومة التموينية.
وأفاد بأن جميع السلع التموينية المتوفرة بالمنظومة ذات جودة عالية وتلبي رغبات واحتياجات جمهور المستهلكين مشيرا إلى أن ذلك ما انتهى إليه تقرير اللجنة العليا للرصد والمتابعة.

وتابع “أننا نقوم دائما من خلال الدور الذى حدده لنا القانون المنظم لعمل جمعيات حماية المستهلك، على سؤال شرائح مختلفة ومتنوعة من جمهور المستهلكين عن مدي رضائهم عن تلك السلع وجودتها وتوافرها بالمنافذ التابعة لشركات وزارةالتموين”.

وأضاف “وقد بينت الشرائح المختلفة للعينات العشوائية التي أكدت من خلال لجان الرصد الفرعية، توافر السلع بجودة عالية وكذلك حصولهم على ما يرغبون فيه من سلع المنظومة التموينية يلبي رغباتهم، من خلال البدال التمويني أو مشروع جمعيتي، دون وجود أي إجبار على سلع محدده لشركات بعينها تفرض عليهم” .
وعن النتائج النهائية التي وردت بتقرير اللجنة العليا للرصد والمتابعة، قال نحمده إن الشركة المصرية لتجارة الجملة قد استطاعت أن تفوز برضا المستهلك خلال عام 2020.
يذكر أن الشركة المصرية لتجارة الجملة هي إحدي الشركات التابعة للقابضة للصناعات الغذائية بوزارة التموين ويتولي رئاسة مجلس إدارتها الدكتور محمد عاطف والأعضاء المنتدبين ربيع الشرقاوي وعلاء فتحى.

اترك تعليق