تواصل حملة شتاء مؤسسة مصر الخير هذا العام سكن ودفا، والتي تستهدف الوصول إلى الأسر الأكثر استحقاقا، لتقديم الدعم لها في كافة محافظات مصر.
وذلك، بمشاركة القطاع الخاص حبث تبرعت شركة سلوانا دايموند للمؤسسة بنحو 1000 بطانية لتوزيعها على الأسر الاكثر استحقاقا ضمن توزيعتها خلال حملة الشتاء.
وهذا لتوفير الاحتياجات الأساسية للأسر المستهدفة لإعانتهم على مواجهة فصل الشتاء وتغيراته المناخية.
وقالت ريهام الصايغ مدير إدارة الشراكات بمصر الخير: إن حملات الشتاء” لهذا العام والتي اطلقتها المؤسسة في النصف الثاني من نوفمبر الماضي، وتستمر حتى نهاية فصل الشتاء والتي استهدفت جميع محافظات الجمهورية عبر المكاتب التنفيذية لمؤسسة مصر الخير، والجمعيات الأهلية المشاركة.
وأكدت على أن التبرع العيني من شركة سلوانا دايموند بألف بطانية جاء مشاركة منهم بحملة شتاء مؤسسة مصر الخير، ونتمنى إستمرار التعاون مستقبلاً في العديد من المشروعات التي تدعم الأسر الأكثر استحقاقا.
وأضافت الصايغ أن مؤسسة “مصر الخير” تدشن حملات الشتاء سنوياً، عبر توفير مجموعة متكاملة من الخدمات الأساسية من مأكل وملبس ومسكن آمن، وبالطبع نحن نأمل في تحقيق التعاون مع كافة الشركاء من القطاع الخاص لتحقيق التنمية الحقيقية للأسر الأكثر استحقاقا وحتى يتحقق مثلث التنمية مع الدور الكبير للقطاع الحكومي والوزارات المعنية في دعم مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص لتنفيذ مشروعات قومية تحقق حياة كريمة للإنسان المصري.
ومن جانبه أعرب رئيس مجلس ادارة شركة سلوانا دايموند فراس محمد ابو هديب عن سعادته بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير في تلبية أحتياجات الفئات الاكثر استحقاقا خاصة خلال فصل الشتاء وما يشمله من تغيرات مناخية تحتاج الي الاستعانة بوسائل للتدفئة قد تعجز هذه الفئات عن توفيرها لحماية اسرهم من البرد.
وأضاف أن تبرع الشركة بألف بطانية لمؤسسة مصر الخير جاء ضمن مبادرة “دفيني” والتى اطلقتها الشركة لتوفير مجموعة من الاغطية الشتوية وبعض المواد الغذائية للمساهمة ولو بقدر قليل في إدخال السرور علي قلب الاسر المستحقة.
وتابع “وشملت المبادرة بالاضافة للتبرع لمؤسسة مصر الخير، توزيع أغطية شتوية أيضا ومواد غذائية علي النازحين واللاجئين في عدة دول عربية منها الاردن وفلسطين والعراق”.

اترك تعليق