الثلاثاء, أغسطس 3, 2021

اخر الاخبار

الستوم: بدء التشغيل التجارى لقطاع القوصية كجزء من خط سكك حديد بنى سويف أسيوط

أعلنت اليوم شركة الستوم عن انتهائها بنجاح من أعمال التركيب واجراء اختبارات التشغيل لنظام SIL4 للتحكم الإلكتروني في الإشارات (لحلول IXLSmartlock ) .
والذي يتضمن النظام المساعد ونظام سكادا للإشراف والتحكم في الأنظمة الفرعية الأخرى اعتمادًا على نظام Iconis,TLC من الستومو، بالإضافة للمحطة الفرعية للتغذية الكهربائية جهد 11 كيلو فولت.
ويُعد قطاع القوصية تاسع قطاعات خط بني سويف-أسيوط الذي تنتهي الستوم من تطويره على هذا الخط.
 يبلغ طول قطاع القوصية 15 كم ويرتبط مع محطات أبو قرقاص والروضة وملوي وديروط التي تعمل بالفعل حاليًا.
وبشكل عام تصل المسافة الاجمالية التي تم تكليف الشركة بتطويرها إلى 131 كم، وتضم 9 محطات و40 مزلقان و186 تحويلة. تجدر الإشارة أن افتتاح هذا القطاع تم بعد أسبوع واحد فقط من افتتاح المنطقة الأوتوماتيكية بقطاع سمالوط والتي يبلغ طولها 6 كيلومترات وتضم مبنى ثانوي واحد.   
 حضر مراسم افتتاح هذا القطاع كل من المهندس مصطفى شاهين رئيس الإدارة المركزية للإشارات والاتصالات بالهيئة القومية لسكك حديد مصر، المهندس عماد أسعد رئيس الإدارة المركزية لمنطقة الصعيد بالهيئة، المهندس أشرف خليفة رئيس الإدارة المركزية للرقابة علي التشغيل.
والمهندس محمد مجدي المدير التنفيذي للمشروع في الهيئة، المهندس محمد فوزي مدير عام التشغيل بالهيئة، رمزي أڤوجيل مدير مشروع خط بني سويف-أسيوط في الستوم مصر.
 وقالمحمد خليل مدير عام شركة الستوم مصر: “أنا فخور بأسلوب العمل الذي تمكنت الستوم عن طريقه من تخطي هذا التحدي بنجاح، لذا أتوجه بالشكر لكل عضو من أعضاء فريق عمل الستوم على مساهمته الفعالة في انجاز هذا القطاع، كما أدعوهم دائمًا للعمل والتعاون مع بعضهم البعض ومع شركائنا لتحقيق المزيد من الإنجازات”.
 وتُعد الستوم شريكًا لقطاع السكك الحديدية في مصر منذ عام 1971، حيث تواصل الشركة جهودها في دعم والنهوض بالبنية التحتية لقطاع السكك الحديدية في مصر.
وعلى مدار تلك السنوات، تمكنت الستوم مصر من إقامة مركز محلي للتميز يضم الكوادر المصرية المتخصصة في إشارات القطارات وامدادات الطاقة ومستودعات المعدات التي تدعم مشروعات الشركة في مناطق الشرق الأوسط وأفريقيا وغرب ووسط آسيا.
ولعل التراث والتاريخ الطويل الذي تتمتع به الستوم هو ما أتاح لها المساهمة في تنمية قطاع السكك الحديدية في السوق المصري.
واليوم يعمل في الستوم مصر حوالي 500 شخص وتتضمن مشروعات الشركة الحالية في البلاد تحديث نظام إشارات خط بني سويف-أسيوط، وخطي مونوريل القاهرة.
هذا وتلتزم الستوم بتطبيق أفضل المعايير الأخلاقية والمهنية في إدارة أعمالها، كما تضع إرشادات وقواعد واضحة في تعاملها مع الهيئات الحكومية وقاعدة عملائها في كل مكان تعمل به.

انظر ايضا

اترك تعليق