اخر الاخبار

بروتوكول تعاون بين الجامعة البريطانية فى مصر وهيئة قضايا الدولة

وقع الدكتور محمد لطفي، رئيس الجامعة البريطانية في مصر، بروتوكول تعاون مع المستشار حسين مصطفي، رئيس هيئة قضايا الدولة، بين كلية القانون بالجامعة، ومركز الدراسات القضائية والتدريب بهيئة قضايا الدولة.

شهد توقيع البروتوكول بمقر الجامعة، الدكتور حسن عبد الحميد عميد كلية القانون بالجامعة البريطانية، والمستشار وحيد أحمد محمد عوض رئيس المكتب الفني القانوني ومدير مركز الدراسات القضائية بهيئة قضايا الدولة، والمستشار رأفت الشريف الأمين العام، والمستشار أحمد سعد المشرف على مكتب رئيس الهيئة، والمستشار يسري مدني الأمين العام المساعد، والمستشارة أمينة مصطفي.
أستهل الدكتور محمد لطفي، كلمته بالترحيب بالحضور، معربًا عن سعادته بهذا التعاون المثمر مع هيئة قضايا الدولة، تلك الهيئة العريقة ذات التاريخ القضائي الكبير.
وقال “نحن نسعى إلي تمكين الطلاب وتزويدهم بكل ما يحتاجون إليه من خبرات، ونحرص دائمًا على اختيار شركاءنا بناءً على معايير تحقق رؤية الجامعة لتكون عنصرًا فاعلًا في المجتمع المصري، ونضع نصب أعيننا بناء الثقة في كفاءة وقيادة جميع منتسبي الجامعة، وسط رؤية شاملة لوضع الجامعة في أولى مصاف الجامعات المصرية والعربية والعالمية، وتمكين الجامعة من تخريج جيل من الشباب قادرين على خلق فرص عمل والعمل في السوق العالمية”.
وتابع، وذلك توافقًا مع مسؤوليتنا الاجتماعية تجاه الوطن ضمن خطة الدولة للتنمية المستدامة 2030، وتوجهات الرئيس عبد الفتاح السيسي لبناء الإنسان المصري الحديث.
فيما أبدى المستشار حسين مصطفي إعجابه بالمستوى التعليمي المتميز الذي تزود به الجامعة البريطانية في مصر طلابها، وتوجه بالشكر إلى الدكتور محمد لطفي، رئيس الجامعة، على حفاوة الاستقبال.
وقال “يسعدني ويشرفني التواجد بالجامعة البريطانية، هذا الصرح التعليمي العظيم الذي قام بتخريج جيل واعٍ، ودليلي علي ذلك دفعة 2020 من خريجي كلية القانون بالجامعة البريطانية، الذين أجروا اختبار الالتحاق بالهيئة وأبلوا بلاءً حسنًا وأظهروا حسن التعلم”.
وأضاف “نحن مستعدون لتقديم كافة سبل التعاون بيننا وبين الجامعة البريطانية، والتدريب العملي للطلاب أيًا كان عددهم وأنا على يقين أن التعاون بيننا سوف يكون مثمرًا”.
ومن جانبه، قال الدكتور حسن عبد الحميد، إن الجامعة تربطها علاقة متميزة مع الهيئة باعتبارها هيئة قضائية تحمل على عاتقها الدفاع عن الدولة، وأن الهيئة تشهد حاليًا طفرة حقيقة علي يد المستشار حسين مصطفي.
وتضمن توقيع بروتوكول التعاون، تنمية وتعزيز التعاون المشترك بين كلية القانون بالجامعة البريطانية، ومركز الدراسات القضائية والتدريب بهيئة قضايا الدولة، والاستفادة من الإمكانيات المشتركة في مجالات التعليم والتدريب القضائي، والذي يستهدف بشكل أساسي صقل وتنمية الخبرات والقدرات لمواكبة كافة المستجدات القانونية.
وكذلك التعاون العلمي والثقافي في نطاق العلوم القانونية والقضائية وما يرتبط بها من علوم، عبر كافة الأنشطة العلمية والبحثية والتدريبية الممكنة حاليًا ومستقبلًا.
ويهدف البروتوكول إلى تحقيق الأهداف العلمية والتدريبية والبحثية للسياسات المنبثقة عن النصوص التشريعية والقواعد والأنظمة الأساسية لكل من الطرفين.
هذا، فضلًا عن الاستفادة من الإمكانات البشرية والمتخصصة في المجالات العلمية والتدريبية والبحثية المتاحة للطرفين، من خلال تنظيم مؤتمرات وندوات وورش عمل ودورات تدريبية، ويتم التنسيق بينهما في تحديد مواعيدها ومدة كل منها وآلية تنفيذ تلك البرامج في حينها.
بالإضافة إلي تحقيق التواصل العلمي بين الدارسين والمتدربين والخبراء من خلال تبادل الدراسات والخبرات في المجالات ذات الاهتمام المشترك، وكذلك معاونة الباحثين من السادة أعضاء قضايا الدولة والطلاب في مجال الدراسات القانونية والإدارية والاقتصادية عبر توفير المراجع والفهارس العلمية.
وعقب انتهاء مراسم التوقيع، أهدى الدكتور محمد لطفي درع الجامعة البريطانية إلى رئيس هيئة قضايا الدولة، كما أهدى المستشار حسين مصطفى درع الهيئة إلى رئيس الجامعة البريطانية.

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here