الجمعة, يونيو 21, 2024

اخر الاخبار

تقاريربونيلى ايريدى و مكتب الزحاف وشركاؤه يطلقان تعاون حصرى فى ليبيا

بونيلى ايريدى و مكتب الزحاف وشركاؤه يطلقان تعاون حصرى فى ليبيا

بلغ التوسع الذي بدأته بونيلي ايريدي في إفريقيا والشرق الأوسط عام 2016 مرحلة رئيسية جديدة عبر التعاون مع مكتب الزحاف وشركاؤه، وهو مكتب محاماة ليبي رائد يتمتع بخبرة واسعة في العمل مع المؤسسات والشركات المحلية والأجنبية.

وسوف يفتح هذا التعاون أبوابا أمام بونيلي ايريدي تمكنها من توسيع وجودها في المنطقة،
وبالتالي سيمهد الطريق أمامها للاستمرار في مسار التطور الاستراتيجي الذي شهد فتح مكاتب لها في القاهرة وأديس أبابا ودبي، تنمية فريقها، وتوسيع شبكة مكاتب المحاماة الخاصة بها.
مكتب الزحاف وشركاؤه، الذي يقع مقره في طرابلس، معروف في السوق المحلية والدولية بتقديم المشورة والخدمات في جميع فروع القانون، وتتركز خبرته بشكل خاص على تسوية المنازعات والتقاضي والتحكيم وتمويل المشاريع.
ويتكون فريق عمل المكتب من 10 محامين بقيادة مؤسسه الدكتور صالح محمد زحاف الذي يتمتع بأكثر من 30 عامًا من الخبرة وبسجل حافل في دعم المستثمرين الدوليين في ليبيا.
كما لعب دورًا رئيسيًا في صياغة الوثائق التشريعية التي مسعاها تشجيع الاستثمار في الدولة وساعد في خصخصة بعض البنوك المحلية. ويمتلك المكتب خبرة كبيرة في مختلف قطاعات الأعمال في ليبيا، بما في ذلك النفط والغاز والبناء والصناعات الثقيلة والنقل والطيران والدفاع والاتصالات.
وفي هذا الصدد، يقول ستيفانو سيمونتاكي، رئيس بونيلي ايردي: “يتناسب هذا التعاون مع المسار الاستراتيجي الذي بدأناه منذ بضع سنوات، حيث يأخذنا خطوة إلى الأمام في نمونا في إفريقيا والشرق الأوسط”.
وتابع “نحن موجودون الآن في 34 ولاية قضائية، وبالتالي نقدم معرفة عميقة وهادفة عبر منطقة كبيرة ومتنوعة للغاية. ليبيا ، على الرغم من وضعها السياسي الحالي ، هي سوق ديناميكي مليء بالفرص للمستثمرين الدوليين في مختلف المجالات التي تسهل إعادة إعمار البلاد”.
واضاف “وأعتقد أنه سيكون هناك تآزر قوي بين مكاتب بونيلي ايريدي في إفريقيا والشرق الأوسط، وخاصة مكتب القاهرة”.
وأعرب الدكتور صالح الزحاف، الشريك المؤسس لمكتب الزحاف وشركاؤه، عن ترحيبه بهذا التعاون بقوله “إن تعزيز شراكتنا مع بونيلي ايريدي، وهي مكتب لنا معرفة وطيدة به ونعمل معه عن كثب منذ عدة سنوات، هو مصدر فخر كبير لنا. هذا التعاون المثمر سيمكننا من توسيع انتشارنا الدولي وتعزيز مكانتنا في ليبيا. مع إظهار الشركات الإيطالية والأوروبية اهتمامًا متزايدًا بالسوق الليبي”.
ولفت إلى إن هذا التعاون سيعزز قدرات كلا المكتبين على تقديم مجموعة أوسع من الخدمات واغتنام هذه الفرص الجديدة.
اقرأ المزيد