اخر الاخبار

HMD تطلق 4 أجهزة جديدة تشمل هاتف نوكيا الذكى الأكثر صداقة للبيئة

 أعلنت اليوم إتش إم دي جلوبال، الشركة المُنتجة لهواتف نوكيا عن إطلاق 4 أجهزةٍ جديدة من بينها هاتفنا الذكي الأكثر مراعاةً للبيئة حتى الآن – هاتف Nokia X30، والذي صُنِع من الألمنيوم مُعاد التدوير بنسبة 100% والبلاستيك مُعاد التدوير بنسبة 65%.

وإضافةً إلى ذلك، تتميز مواد التعبئة بمسؤوليةٍ أكبر تجاه البيئة، إلى جانب وعودنا القياسية بطول أمد استخدام الأجهزة لنرفد محفظة أجهزة نوكيا في جميع المجالات.
وقال فلوريان سيش، المدير التنفيذي لشركة HMD جلوبال الشركة المُنتجة لهواتف نوكيا: “نحن في إتش إم دي جلوبال، الشركة المُنتجة لهواتف نوكيا، نرغب أن يحتفظ الناس بهواتفهم لفتراتٍ أطول، ويمكن رؤية ذلك من خلال 3 مجالات. حيث نصنع أجهزتنا باستخدام مزيدٍ من المواد مُعادة التدوير لمواصلة تعزيز إرثنا في العمر المديد مع تحديثات البرامج والتحديثات الأمنية’.
وتابع “كما أننا نعمل بجدٍّ لنحيا هذا النهج كشركة، عبر تعهُّداتنا بالاستدامة في مختلف مستويات العمل والتي تُبيِّن التزامنا بمواصلة العمل بجدٍّ أكبر لحماية المستقبل”.
وقال سانميت سينغ كوتشار، نائب رئيس الشركة (في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والهند): “يتمتع المستهلكون اليوم بالوعي اللازم تجاه البيئة ويرغبون بالحفاظ على هواتفهم لفترةٍ أطول، طالما لا تتعرض تجربة جهازهم لأي تنازلات. نحن نُمكِّن الناس من تجنُّب استبدال أجهزتهم مبكراً. حيث يشجع وعدنا بطول أمد الأجهزة عبر هاتف Nokia X30 على استخدامٍ أكثر استدامة”.
ويضيف “نوسع اليوم حافظة أجهزتنا عبر إطلاق أجهزةٍ متجددة تنتمي إلى فئات X و G و C إلى جانب الجهاز اللوحي الجديد في أربعة نماذج مذهلة تُجسِّد ما ترمز إليه هذه المجموعات: طول الأمد والاستدامة والتصميم الهادف. ويتمثل هدفنا في تزويد الأشخاص بمنتجاتٍ يقعون في حبها ويثقون بها ويرغبون بالاحتفاظ بها لفترةٍ أطول”.
يقدم هاتف Nokia X30 أقل أثرٍ بيئي حتى الآن إلى جانب كاميرا PureView، أفضل تجاربنا في التصوير على الإطلاق.
صُنِع Nokia X30 من إطارٍ من الألمنيوم مُعاد التدوير بنسبة 100% ومن خلفيةٍ بلاستيكيةٍ معادة التدوير بنسبة 65%، ما يجعله الهاتف الذكي الأكثر صداقةً للبيئة.
ويشمل ذلك عبوته أيضاً. حيث أتاح استخدام الصندوق الورقي مُعاد التدوير بنسبة 94% والحائز على شهادة مجلس رعاية الغابات FSC، تخفيض حجم التعبئة مما يقلل من انبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون الناجمة عن النقل، وأصبح ذلك ممكناً من خلال إزالة الشاحن لمعالجة النفايات الإلكترونية.
ولا يتهاون جهاز Nokia X30 في مستوى أداء الهاتف، ويأتي مُجهَّزاً بمزايا فاخرة تتضمن أفضل تجاربنا في التصوير حتى الآن. حيث تستخدم كاميرا PureView ذات دقة 50 ميجابكسل تكنولوجيا تثبيت الصورة البصري (OIS) والذكاء الاصطناعي لالتقاط صورٍ مذهلة بزاويةٍ فائقة الاتساع ولقطاتٍ ليلية مُفعمة بالحيوية.
وتتمتع الكاميرا بحمايةٍ مقاومةٍ للخدش عبر استخدام زجاج Corning® Gorilla® إلى جانب تقنية DX+ التي تتيح لنسبة 98% من الضوء الوصول إلى مستشعرٍ أكبر ليكون المحتوى نابضاً بالحياة على شاشة PureDisplay ذات قياس 6.43 بوصة بألوانٍ ساطعة وعرضٍ سلس.
ويوفر هاتف Nokia G60 الاستدامة من خلال طول أمد الاستخدام لأكبر عددٍ ممكن من الناس
وتتجلى الاستدامة من خلال صنع وجه الهاتف الخلفي بالكامل من البلاستيك مُعاد التدوير، إلى جانب الإطار المصنوع من البلاستيك مُعاد التدوير بنسبة 60%، ليوفر الهاتف طول أمد الاستتخدام الذي تتمتع به الفئة X للمرة الأولى في الفئة G. ولمساعدة الناس على الاحتفاظ بهواتفهم لفترةٍ أطول.
يأتي الهاتف مزوَّداً بالوعد الثلاثي “3-3-3″؛ ثلاث سنواتٍ من ترقيات نظام التشغيل Android[1]، وثلاث سنواتٍ من التحديثات الأمنية الشهرية، وضمانٌ موسَّع لثلاث سنوات دون أي كلفةٍ إضافية.
ويستكمل روعة مواصفاته بشاشةٍ بمقاس 6.58 بوصة ودقة +FHD ومعدل تحديث 120 هرتز لتمريرٍ فائق السلاسة، وكاميرا ثلاثية بدقة 50 ميجابكسل تدعم الذكاء الصناعي، ليتيح هاتف G60 الوصول إلى التجارب الفاخرة بسهولةٍ اكبر.
Nokia C31 هو جهاز الفئة C الخارق الجديد الذي يوفر المتانة إلى جانب بطاريةٍ تدوم طويلاً حتى 3 أيام.
وهو أحدث الهواتف الذكية التي تنتمي إلى الفئة C المعروفة. ويقدم الهاتف الجديد مزايا المتانة الشهيرة وشاشةً مُطوَّرة بقياس 6.7 بوصة ودقة +HD، إلى جانب بطاريةٍ تدوم طويلاً حتى 3 أيام مع مزايا توفير البطارية المدعومة بالذكاء الصناعي.
وإضافةً إلى ذلك، يأتي الهاتف مزوداً بأحدث نظام تشغيلٍ من Android، إلى جانب كاميرا خلفية ثلاثية وكاميرا سيلفي ثلاثية مدعومتان بتقنية Camera by Google، وحماية مُطوَّرة مع مقاومة الغبار والرطوبة.
ويضفي ضمان الحصول على التحديثات الأمنية المنتظمة لمدة سنتين أقصى مستوى للأمان وموثوقيةً فائقة بمعيار حماية IP52 وهو أحد أكثر معايير التصنيع صرامةً في العالم، وكل ذلك بأقل سعرٍ في المتناول، ليشكل خياراً مثالياً لتقديم أي شخصٍ كان إلى عالم الهواتف الذكية.
Nokia T21، الجاهز اللوحي الجبَّار وصديق الأسرة الموثوق الذي صُنِع ليدوم
صُنِع الجهاز اللوحي الجديد من هيكلٍ قوي من الألمنيوم، ويتميز بأن غطاء الهوائي مصنوعٌ من البلاستيك مُعاد التدوير بنسبة 60%، ويتمتع Nokia T21 بجميع مزايا المتانة.
كما يحظي بسنتين من تحديثات برامج نظام التشغل Android1 لضمان بقاءه حديثاً من الداخل أيضاً. وإلى جانب ذلك، فالحماية الرائدة مع ما يصل إلى ثلاث سنوات من التحديثات الأمنية الشهرية تجعل منه خياراً مثالياً للأسرة بأكملها.
واستكمالاً لنجاح سَلَفه، فقد تضمَّن الجهاز اللوحي الجديد المزايا التي طلبها عشاقه، مثل بثِّ الفيديو عالي الدقة والاتصال الصوتي وإمكانية الدفع عبر تقنية NFC.
وتساعدك تقنية NFC في عملك من خلال إجراء الدفعات وعلامات NFC، بينما تتيح لك الشاشة الثانية توسيع نوافذك على الكومبيوتر الشخصي والتحكم بها. وإذا ما شعرت بروح الإبداع، يمكنك خطُّ أفكارك أو تدوين ملاحظاتك أو رسم تحفتك الفنية التالية بمساعدة قلمٍ فعال
ملحقات نوكيا السمعية الجديدة تنضم إلى رحلة الاستدامة 
تضفي صوتاً موثوقاً أينما كنت أثناء تنقلك، ومقاومةً للماء بشكلٍ كامل، إنها مكبرات الصوت اللاسلكية المحمولة من نوكيا وتأتي بتصميمٍ خارجي مُعاد التدوير بالكامل[6] وعمر بطاريةٍ مذهل يدوم لـ 22 ساعة[7].
كما تأتي سماعات الأذن الجديدة Nokia Clarity Earbuds 2 Pro في علبة شحن مصنوعةٍ بالكامل من البلاستيك مُعاد التدوير وتقدم صوتاً غنياً دون تقطُّعات مع تقنية إلغاء الضجيج النشط الهجينة.

انظر ايضا