اخر الاخبار

رحيل الفنان هشام سليم بعد نصف قرن من الإبداع الفنى

فارق عالمنا اليوم الفنان هشام سليم، عن عمر يناهز 64 عاما، بعد صراع مع مرض سرطان الرئة.

وبوفاته، يسدل الستار على مسيرة فنية بلغت نحو 50 عاما، شهدت تميزا وتنوعا فنيا وقبولا جماهيرياً حيث سار على خطى والده الراحل صالح سليم، في الفن، والذي كانت شهرته في عالم كرة القدم كلاعب ورئيس للقلعة الحمراء بوابته إلى عالم الفن.
وكان آخر ظهور للنجم هشام سليم في السينما العام الماضي كضيف شرف ضمن فيلم ”موسى“ بطولة كريم محمود عبدالعزيز وإياد نصار، وفي الدراما بمسلسل ”هجمة مرتدة“ مع أحمد عز.
وقد تنوعت أعمال الفنان الراحل ما بين السينما والمسرح والتلفزيون، وكان لكل منها بصمة خاصة، تركت أثرها في نفوس الجماهير.
وشارك في 51 فيلما سينمائياً، أما في الدراما فقد شارك في 35 مسلسلا، إضافة إلى عدد من المسرحيات أبرزها ”شارع محمد علي“، علاوة على فوازير رمضان وبعض البرامج التسجيلية.
وكانت الانطلاقة الحقيقية لهشام سليم في عالم الدراما عبر مسلسل ”ليالي الحلمية“ بداية من الجزء الثاني سنة 1988 حتى الأخير، علما أنه شارك قبلها في مسلسل ”الراية البيضا“ إلى جوار عدد من النجوم.
وكان أول أدوار هشام في السينما وهو بعمر 12 عاما مع الفنانة فاتن حمامة عبر فيلم ”إمبراطورية ميم“ سنة 1972 لينطلق بعدها نحو الشهرة، وشارك بفيلم ”أريد حلا“ عام 1975، ثم فيلم ”عودة الابن الضال“ للمخرج يوسف شاهين سنة 1976.
وغاب بعدها لفترة طويلة، قبل أن يعود مجددا للمشاركة في فيلم ”لا تسألني من أنا“ سنة 1984 لتتوالى بعدها أدواره المتميزة.

انظر ايضا