الخميس, مايو 23, 2024

اخر الاخبار

مؤتمراتبنك الطعام المصري يناقش تداعيات انعدام الأمن الغذائي لدى المرأة

بنك الطعام المصري يناقش تداعيات انعدام الأمن الغذائي لدى المرأة

عقد اليوم بنك الطعام المصري جلسة نقاشية ضمن فعاليات اليوم العالمي للمرأة تحت عنوان دور المرأة في تحقيق الأمن الغذائي في المجتمع المصري.
وذلك لمناقشة أسباب وتداعيات انعدام الأمن الغذائي لدى المرأة، وكيفية العمل على حصول المرأة على كافة حقوقها في الصحة والتعليم وفرص العمل والمشاركة المجتمعية، مع التركيز على حقوق المرأة في الغذاء.
مع تسليط الضوء على جهود بنك الطعام ورؤيته نحو دعم الأمن الغذائي للمرأة، عبر ما يقدمه البنك من برامج ومبادرات تحقق استراتيجيته في هذا المجال، خاصة مع اعتماد بنك الطعام على أسس علمية وخطط عملية للوصول لأهدافه.
أدار الجلسة د. محمد القرماني رئيس قطاع مختبر الأبحاث ببنك الطعام المصري وأستاذ مساعد السياسات العامة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.
شارك بالجلسة كل من د.غادة برسوم الأستاذ المشارك للسياسات العامة بالجامعة الامريكية، والتي عرضت الأسباب الاجتماعية المؤدية لعدم حصول المرأة على حصتها الغذائية العادلة، ودور العادات والتقاليد والثقافة الذكورية فى منع المرأة من حقها فى الغذاء.
كما طرحت مقترحات السياسات التى تساهم فى دعم الامن الغذائي للمرأة.
وشاركت أيضا د.هالة صلاح العميد الأسبق لكلية طب قصر العيني والمستشار الطبي للتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، لعرض الاختلافات بين الرجل والمرأة فى الاحتياجات الغذائية، واحتياجات المرأة الغذائية فى مرحلتي الحمل والرضاعة، وكيف تتأثر حالة المرأة الصحية بانعدام الأمن الغذائي وأبرز الأمراض المرتبطة بسوء التغذية.
وقال محسن سرحان الرئيس التنفيذي لبنك الطعام المصري، أن نسبة انعدام الأمن الغذائي في الدول العربية 43 في المائة، ويعاني نحو 25 في المائة من الناس من انعدام غذائي متوسط إلى حاد، واللافت أن نسبة انعدام الأمن الغذائي ترتفع لدى النساء بشكل أكبر مقارنة مع الرجال في معظم الدول العربية.
وتابع، وأظهرت بعض الدراسات أن النساء الأكبر سناً والأقل تعلّماً وغير العاملات وذات الدعم الاجتماعي المنخفض هن أكثر عرضة لمواجهة انعدام الأمن الغذائي من غيرهن. 
وأوضح أن الجلسة النقاشية تهدف الى مناقشة تأثير انعدام الأمن الغذائي لدي المرأة على تمتعها وممارستها لحقوقها الأخرى (الحق فى التعليم، فى العمل، المشاركة المجتمعية، وكيف يتعامل المجتمع المدني المصري مع قضية الأمن الغذائي بشكل منهجي واستراتيجية تنموية واضحة.
وتابع، مع القاء الضوء على البرامج التى ينفذها بنك الطعام المصري في هذا الإطار والتي تستهدف المرأة على وجه التحديد.
وأضاف سرحان أن بنك الطعام المصري يبذل قصارى جهده لدعم المرأة بالغذاء الصحيح، إضافة الى حرصه دائما على دمج المرأة ضمن المحاور الاستراتيجية لبنك الطعام، لأهميتها واعتبارها عمود اساسي في المجتمع لذلك نهتم بتوعيتها ودعمها بالأمن الغذائي، والتأكيد على حق المرأة فى الغذاء ضمن رؤية وجهود بنك الطعام المصري لدعم الأمن الغذائي لدي المرأة عبر البرامج والمشروعات المتخصصة.
فيما أكد د. محمد القرماني رئيس قطاع مختبر الأبحاث ببنك الطعام المصري، أن الجلسة النقاشية سلطت الضوء على حق المرأة في الغذاء واهمية الغذاء وذلك من خلال خبراء ومتخصصين من مختلف المجالات.
وأوضح أن انعدام الأمن الغذائي للمرأة لا يضر بصحتها الجسدية فقط بل بصحتها النفسية أيضا، موضحا أن الجلسة كانت مثمرة وخرجت بتوصيات هامة حول دعم الأمن الغذائي لحرص بنك الطعام الدائم على دعم المرأة وابراز اهميتها في المجتمع.
وسيقوم بنك الطعام بدراستها لإدراجها ضمن برامجه مع تقديم ورقة سياسات لطرحها على مختلف المؤسسات العاملة فى مجال دعم وتمكين المرأة.
وذلك، حرصا من البنك على دمج المرأة ضمن محاوره الأساسية كحماية المرأة المعيلة وتوعية السيدات و الفتيات وتثقيفهم حول التغذية المناسبة لهم اثناء الحمل مستقبلا و الرعاية المناسبة للأطفال و تعزيز ممارسات التغذية السليمة.
وتضمنت الجلسة النقاشية تكريم عدد من النماذج الناجحة والرائدة لسيدات ممن قمن بأعمال ساهمت فى دعم الامن الغذائي فى مصر وذلك اعترافاً وتقديراً لجهودهن، كما تم الاحتفاء بطاهيات بنك الطعام المصري العاملات فى مطابخ البنك التى تقدم عدد 35,800 وجبة ساخنة يوميا يتم توزيعها على الأطفال بالمدارس والحضانات.
وهذا فى إطار جهود بنك الطعام المصري للحد من امراض سوء التغذية عند الأطفال.
حضر الجلسة النقاشية ممثلو عدداً من الجهات من بينها منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة ومنظمة الأمم المتحدة للمرأة ومعمل عبداللطيف جميل لمكافحة الفقر والمركز القومي للبحوث وغيرها من شركاء بنك الطعام. 
اقرأ المزيد