الثلاثاء, يونيو 25, 2024

اخر الاخبار

مؤتمراتخالد عبدالغفار يفتتح أعمال المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة العرب

خالد عبدالغفار يفتتح أعمال المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة العرب

ألقى الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان ورئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة العرب، الكلمة الافتتاحية لأعمال المكتب التنفيذي.
وذلك، استعدادا لبدء الدورة الـ59 للمجلس، والتي تعقد في مدينة «جنيف» بسويسرا، تزامنا مع انعقاد اجتماع الجمعية العامة الـ76 لمنظمة الصحة العالمية.

وفي مستهل كلمته، توجه الوزير بالشكر لأعضاء مجلس وزراء الصحة العرب، لمناقشة عدد من البنود والموضوعات الهامة، استكمالا للمساعي التي بدأت في الدورة 58، لمجلس وزراء الصحة العرب، التي استضافتها الجمهورية الجزائرية، والتي تميزت بحسن التنسيق والإعداد.

 وتوجه عبدالغفار بالتحية للحضور لحرصهم على المشاركة في هذا الاجتماع الذي يؤكد على أهمية الموضوعات والملفات المدرجة على جدول أعمال المكتب التنفيذي، والتي يعد التوافق بشأنها وإقرارها خطوة جديدة نحو دعم النظم الصحية العربية، وكذلك دعم الأمن الاجتماعي والصحي.
وأشار الوزير إلى أن انعقاد الدورة التاسعة والخمسين لمجلس وزراء الصحة العرب يتواكب مع انعقاد أعمال الدورة السادسة والسبعين لجمعية الصحة العالمية؛ وهو ما سيتيح الفرصة لإمكانية بحث عدد من الموضوعات التي تخدم في نهايتها الأنظمة الصحية العربية.
هذا، فضلا عن الكلمة الموحدة المرتقبة التي سيلقيها وزير الصحة اليمني ليعبر من خلالها عن وجهة نظر المجموعة العربية تجاه الوضع الصحي العالمي.
وأكد الدكتور عبدالغفار، تجديد الدعم لوزير الصحة الجزائري الدكتور عبدالحق سايحي، لاستكمال جهوده في رئاسة فعاليات الدورة الـ59، لتنتقل بعدها المسئولية إلى جمهورية العراق الشقيقة، مؤكداً ثقته في قدرتها على التنسيق الكامل للإعداد للدورة الستين، لتكملة المسيرة نحو الاستمرار في تنفيذ ما ستخرج به دورات مجلس وزراء الصحة العرب القادمة من قرارات.
وذلك، لجعلها واقعاً يمس بالفعل صحة وسلامة الشعوب العربية، حيث تقتضي المسئولية تكاتف الجميع، سواءً الرئاسة الحالية أو القادمة من أجل التنسيق والتعاون المشترك لإنجاز تلك القرارات على الوجه الأمثل.
وأعرب الوزير عن تطلعه لمناقشة مجموعة من البنود والموضوعات المدرجة على جدول أعمال الاجتماع، والتي لمس مدى أهميتها من خلال متابعته للتوصيات الصادرة عن الاجتماع الثالث عشر للجنة الفنية الاستشارية لمجلس وزراء الصحة العرب.
وتمنى أن يصل الاجتماع لتوافق ومقاربة بشأنها، تمهيدا لعرضها على مجلس وزراء الصحة العرب لإقرار ما يراه بشأنها والدفع بها في إطارها التنفيذي.
وأكد الوزير تقديره لأعضاء المكتب التنفيذي الحالي عن لما قدموه من وقت وجهد وإخلاص تجاه كافة الموضوعات التي طرحت عليهم خلال الدورة الماضية من أعمال المكتب التنفيذي، متمنياً خالص التوفيق والنجاح للسادة الوزراء أعضاء المكتب التنفيذي الجديد.
واختتم كلمته، بتقديم الشكر للسفيرة الدكتورة هيفاء أبو غزالة، على دورها المحوري المعهود من حسن التنسيق والترتيب لأعمال مجلس وزراء الصحة العرب ومكتبه التنفيذي، ليستمر في أداء مهامه على الوجه الأمثل.
وتمنى لها ولمسئولي وأعضاء الأمانة الفنية لمجلس وزراء الصحة العرب، نجاح جهودهم في التنسيق لأعمال الاجتماع الثالث عشر للجنة الفنية الاستشارية، وكذلك الإعداد الجيد والمتكامل للموضوعات المقرر مناقشتها.
اقرأ المزيد