الجمعة, يونيو 21, 2024

اخر الاخبار

مؤتمراتشنايدر إلكتريك تنظم معرضًا عن منازل المستقبل وترشيد استهلاك الطاقة

شنايدر إلكتريك تنظم معرضًا عن منازل المستقبل وترشيد استهلاك الطاقة

قامت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة في مجال التحول الرقمي لإدارة الطاقة والتحكّم الآلي، بتنظيم الحدث الأول من نوعه لها في مصر بعنوان “منازل المستقبل – Homes of The Future.“.
وذلك لمشاركة أحدث الحلول التكنولوجية للشركة في مجال المنازل الذكية ورؤيتها لنمو هذا القطاع الحيوي في السوق المصري.
ويأتي تنظيم هذه الفعالية تماشياً مع توجه الحكومة المصرية للتوسع في بناء المدن الذكية التي تعتمد على الطاقة المتجددة والمنازل الذكية المدعومة بالتكنولوجيا للعمل على ترشيد استهلاك الطاقة والمساهمة في خفض الانبعاثات الكربونية وتعزيز الجهود نحو تحقيق الاستدامة.
وتستهدف شركة شنايدر إلكتريك إطلاع زوار المعرض على هذه التجربة الفريدة من نوعها، واستعراض الدور الذي تلعبه التكنولوجيا لتحويل المنازل التقليدية إلي منازل ذكية تمكن القاطنين والمستخدمين من الحصول على تجربة معيشية تتسم بالأمان، والراحة، والاعتمادية.
ويمكن من خلال نظام Wiser Smart Home من شنايدر إلكتريك التحكم في المنزل باستخدام الهاتف الذكي والمفاتيح الذكية للتحكم في درجات الحرارة والإضاءة، وتحسين جودة الهواء وهو مايعطي الشعور بالراحة والطمأنينة، ويسهم في ترشيد استهلاك الطاقة وتحقيق وفورات في فواتير الكهرباء، وتقليل المخاطر على الأطفال، وتحقق سلامة الأجهزة الكهربائية. 
كما تسهم حلول البيت الذكي في الحفاظ على البيئة، وهو أحد الأهداف الاستيراتيجية التي تنتهجها الشركة كواحد من الالتزامات الست طويلة الأجل لتحقيق الاستدامة والتي تشمل المساواة، والثقة، والمناخ، والموارد، والشراكة المحلية، ودعم الأجيال. 

حدث منازل المستقبل

كما تقدم شنايدر إلكتريك خدمات شحن السيارات الكهربائية EVLink Charger والتي يمكنها شحن السيارات في 4 ساعات، وتوفر في مصاريف التشغيل والصيانة بنسبة تصل ل 50% من الاستخدام النمطي. وتخطط الشركة لتركيب 500 شاحن للسيارات الكهربائية في مصر خلال عام 2023 والوصول إلى إجمالي 4000 شاحن كهربي للسيارات في خلال 3 سنوات. 
وصرح سيباستيان رييز، رئيس شركة شنايدر إلكتريك لمنطقة شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي: “تشير الأبحاث أنه بحلول عام 2050، ستصبح المنازل أكبر مستهلك للطاقة، لذلك يتعين علينا المساهمة في جعل المنازل ذكية وفعالة ومستدامة باستخدام التكنولوجيا وهو ما يتماشي مع توجه الحكومة المصرية نحو التحول الرقمي في قطاع المنازل والمدن الذكية”.
وتابع “إن مفهوم المنازل الذكية لم يعد رفاهية وإنما ضرورة ملحة تسهم في تحقيق الاستدامة مع الحفاظ على جودة الحياة داخل المنازل. فبالإضافة إلى دورها في تحقيق الاستدامة وخفض الانبعاثات الكربونية،  فإن المنازل الذكية تسهم بشكل كبير في ترشيد فواتير الكهرباء، وتوفير استهلاك الطاقة وتحسين جودة الحياة بشكل عام. ونستهدف في شنايدر إلكتريك أن نصبح الشريك المفضل للشركات والأفراد في مجال المنازل الذكية”.
وتعتمد المنازل الذكية المستدامة على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتحسين نوعية الحياة، وجعل العمليات والخدمات الحضرية أكثر كفاءة، وتعزيز قدرتها التنافسية، مع ضمان تلبيتها لاحتياجات الأجيال الحالية والقادمة، فيما يتعلق بالجوانب الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، والثقافية.
ومن جانبه، أوضح سيف الدمرداش، نائب رئيس شركة شنايدر إلكتريك للقطاع السكني والتوزيع: “لدينا خطة طموحة من أجل تعميم تجربة المنازل الذكية، تبدأ باستهداف توفير 1000 منزل ذكي على الأقل في مصر خلال عام 2023. ومن خلال إطلاق مفهموم منازل المستقبل Homes of The Future في مصر، نستهدف أن تكون حلول وخدمات المنازل الذكية في متناول الجميع مع تحقيق سهولة الاستخدام وبتكلفة تناسب احتياجات المستهلكين وفقاً لأولولياتهم، خاصة في ظل التوجه الحكومي الذي تتبناه مصر حاليا من خلال السعي نحو بيئة نظيفة، لتحقيق استراتيجية الطاقة المتكاملة والمستدامة حتى عام 2035″.
وأضاف، حيث ينتج القطاع السكني 20% من الانبعاثات الكربونية حول العالم، وهدفنا الاستيراتيجي داخل الشركة مساعدة النظام العالمي في الوصول إلى صفر كربون، عن طريق الحلول والتقنيات التي تقدمها الشركة.
والجدير بالذكر أن باقة الحلول والخدمات المبتكرة من شنايدر إلكتريك ساهمت في العديد من مشروعات البنية التحتية والمدن الذكية في مصر ودعمتها بمنظومة برمجيات لإدارة كافة المرافق بها بتكنولوجيا إنترنت الأشياء، مثل العاصمة الإدارية الجديدة، ومدينة العلمين الجديدة، وغيرها .
-ان
اقرأ المزيد