الثلاثاء, يوليو 23, 2024

اخر الاخبار

اقتصادالدكاني يستعرض إنجازات البورصة المصرية خلال النصف الأول من 2023

الدكاني يستعرض إنجازات البورصة المصرية خلال النصف الأول من 2023

عقد رامي الدكاني رئيس البورصة المصرية لقاء موسعاً مع عدد كبير من الإعلاميين وذلك لاستعراض إنجازات الأشهر الستة الأولى من العام الحالي ومناقشة أبرز الملفات التي تعمل البورصة على إنجازها خلال الفترة القادمة.
وقال الدكاني: “ارتفع المؤشر الرئيسي 30EGX بنسبة 23.5% منذ بداية العام وحتى 18-يونيو وبذلك يكون المؤشر قد حقق أعلى أداء مقارنة بالمؤشرات الرئيسية للبورصات العربية، وبتحليل البيانات فقد ارتفع المؤشر في 18-يونيو-2023 بنسبة نحو 51% مقارنة بيناير 2022 وبنسبة 108% مقارنة بأقل نقطة في 5-يوليو-2022”.
وأوضح أن إجمالي رأس المال السوقي للشركات المقيدة حافظ على استقراره أعلى التريليون جنيه حيث سجل نحو 1.18 تريليون جنيه في 18-يونيو-2023 في حين بلغت إجمالي قيم التداول في النصف الأول من عام 2023 ما قيمته 242 مليار جنيه مقارنة بـ 141 مليار جنيه في النصف الأول من العام الماضي.
وفيما يتعلق بزيادات رؤوس الأموال.
واضاف الدكاني أن قيمتها قد بلغت في النصف الأول من هذا العام نحو 8.3 مليار جنيه مقارنة بـ 6.1 مليار جنيه في النصف الأول من العام الماضي، في حين بلغت قيمة توزيعات الأرباح النقدية في الأشهر الستة الأولى من عام 2023 نحو 24.7 مليار جنيه مقارنة بـ 23.5 مليار جنيه في نفس الفترة من العام السابق.
ولفت إلى أن إدارة البورصة المصرية تعمل على دفع عجلة نمو جانب العرض والإسراع بوتيرة قيد الشركات حيث تم قيد 7 شركات في الفترة من نوفمبر 2022 وحتى يونيو 2023 برأس مال مصدر قدره 1.2 مليار جنيه، أحدثهم هي شركة “طاقة عربية” التي تمثل ثمرة مجهوداتنا مع شركات القطاع الخاص.
وأضاف بأن إدارة البورصة تعمل على جذب شركات من مختلف القطاعات وبالأخص القطاعات غير الممثلة حاليا في قائمة الشركات المدرجة أو ذات التمثيل الضعيف بالإضافة إلى تلك التي تتفاعل إيجابيا مع المتغيرات التي تحدث في الاقتصاد المصري.
وفيما يتعلق بالشركات المقيدة، قال رئيس البورصة أن استراتيجيتنا تتمثل في التطوير المستمر للإفصاحات الصادرة عن تلك الشركات ورفع درجة جودتها، ولذلك أطلقنا عدة مبادرات لتعزيز التواصل المستمر والشفافية مع كافة المساهمين.
ومن أهم تلك المبادرات تقديم البرامج التدريبية لمسئولي علاقات المستثمرين وأيضا توعيتهم بالشهادات والتراخيص وتشجيعهم على الحصول عليها.
كما أشار الدكاني إلى أن البورصة تعمل أيضا على دفع عجلة نمو جانب الطلب والعمل على زيادة تدفق الاستثمارت نحو الأسهم المدرجة بالبورصة حيث أن استراتيجيتنا تهدف إلى زيادة مكون الاستثمار المؤسسي المحلي وزيادة سيولة الأسهم.
وقد نجحت جهود البورصة في زيادة قيمة استثمارات المؤسسات المحلية لتصل إلى 23.5 مليار جنيه في يونيو 2023 مقارنة بـ 4.4 مليار جنيه في يناير 2022.
كما أضاف أن البورصة المصرية شهدت رقما قياسيا في أعداد المستثمرين الجدد خلال النصف الأول من 2023 حيث بلغ 224 ألف مستثمر وبذلك يصل إجمالي عدد المستثمرين المسجلين إلى أكثر من 740 ألف حتى يونيو 2023.
واستعرض الدكاني جهود البورصة المصرية في تطوير البنية التكنولوجية والتنظيمية وبالأخص الخطوات التي تم اتخاذها لتفعيل سوق المشتقات المالية .
وقال “جاري العمل على إطلاق سوق المشتقات خلال الربع الثالث من هذا العام وتم تأسيس شركة تسويات لخدمات التقاص بهدف تسوية العقود الآجلة وجاري العمل على استكمال الهيكل الإداري والبنية التكنولوجية لها”.
كما أوضح التعديلات التي تم استحداثها على نظام التداول ومن أهمها تعديلات طريقة احتساب سعري الإقفال اللحظي واليومي، حيث تم تطوير منهجية احتساب سعر الإقفال بما يؤدي إلى تجنب التغيرات الفجائية والحادة وجعله أكثر تعبيرا عن قوى العرض والطل.
وذلك للمحافظة على مصالح كافة المستثمرين.
كما أشار إلى الإنتهاء من مشروع تحويل تسوية سندات الخزانة من “شركة مصر للمقاصة والإيداع والقيد المركزي” إلى “الشركة المصرية للإيداع والقيد المركزي للأدوات والأوراق المالية الحكومية” وفقا للقرارات ذات الصلة.
وأيضا البدء في نشر أسعار الذهب على الموقع الإلكتروني للبورصة تزامنا مع إطلاق أول صندوق استثمار متخصص في الذهب في مصر.
وفيما يتعلق بالخطط المستقبلية أوضح الدكاني أن إدارة البورصة تعمل على عدة ملفات من أهمها – بالإضافة إلى إطلاق سوق المشتقات- تطوير منهجية احتساب بعض المؤشرات الحالية واستحداث مؤشرات جديدة مثل مؤشر متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية بالإضافة إلى إمكانية إلغاء مؤشر EGX50.
كما قال أن إدارة البورصة تدرس عدة بدائل لتطوير سوق المشروعات الصغيرة والمتوسطة ليصبح أكثر فعالية وسيولة. وأخيرا أشار إلى خطط البورصة لتفعيل سوق الكربون وبدء عمل مركز الابتكار والمختبر التنظيمي “CORBEH”.
اقرأ المزيد