الثلاثاء, يوليو 16, 2024

اخر الاخبار

صحة وأسرةمايو كلينك: إجهاد والتواءات الذراعين العلويين وتمزقهما

مايو كلينك: إجهاد والتواءات الذراعين العلويين وتمزقهما

وجه عدد من الأشخاص ىعض الأسئلة إلى فىيق مايو كلينك ومنها: محاولة استعادة اللياقة البدنية، وكان الجزء العلوي من الذراع هو أحد المجالات التي كانت تمثل تحديًا دائمًا.
ويضيف: ولكني بدأت مؤخرًا باتباع نظام لممارسة الرياضة، إلا أن أحد أصدقائي حذرني من خطر التعرض للإصابات. هل هناك أي نصائح يمكن أن تسديها لي لتجنب هذه المشكلة؟
عادةً ما يكون الحصول على ذراعين علويين ذات قسمات عضلية بارزة هو هدف أي شخص يسعى أن يكون له مظهر لائق ومتناسق. لكن لهذه العضلات التي تعمل بكفاءة وظيفة أخرى غير الظهور بمظهر جيد.
تتضمن عضلات الذراع الأساسية العضلة ذات الرأسين، التي توجد في الجزء الأمامي من الذراع، والعضلة ذات الثلاث رؤوس التي توجد في الجزء الخلفي.
ترفع هذه العضلات الأحمال الثقيلة من خلال ثني أو فرد الذراع، كما تؤدي الحركات الالتفافية.
وبرغم قوتها، يمكن أن تتضرر هذه العضلات بسبب الاستخدام المفرط أو الإصابات الناتجة عن أداء مجهود عنيف، مثل رفع الأغراض الثقيلة من الشاحنة أو استخدام الأوزان بشكل خاطئ في صالة الألعاب الرياضية.
ويمكن أن يُهيج الاستخدام المفرط الأوتار التي تصل العضلات بالعظام مسببًا الألم والالتهاب. كما قد تؤدي الإصابات الناتجة عن المجهود العنيف إلى قطع أو تمزق أوتار العضلات ذات الرأسين أو الثلاث رؤوس.
وعادةً ما تشيع إصابات عضلات الذراع العلوية وأوتارها لدى الرجال بين أعمار 30-50 عامًا، ولكنها يمكن أن تحدث للنساء أيضًا.
في حين أن الكدمات والتورم هي من العلامات الواضحة للإصابة، إلا أن العديد من الأشخاص لا يصيبهم سوى ألم شديد في الذراع بالإضافة إلى ضعف الكتف والذراع. كما قد يوجد انتفاخات وذلك بناءً على نوع الإصابة.
وتمزقات الأوتار هي الأكثر شيوعًا
إن تمزق الأوتار هو أكثر الإصابات شيوعًا. إذا كنت تعاني من تمزق في الوتر، فمن المحتمل أن تشعر بوجود قطع أو تسمع صوت فرقعة فعلية. ويحدث ذلك عادةً حول منطقة الكوع، وأحيانًا في الكتف. حيث تميل العضلات حينها إلى التكتل، ومن ثم تكّون انتفاخ لا يتحسن. وعادةً ما يصاحب ذلك وجود تورم، أو كدمات، أو تقلصات مؤلمة، أو ألم لا يُطاق، بالإضافة إلى الفقدان الوظيفي للعضلات.
وكلما عُولج التمزق سريعًا، كان التعافي أفضل، لأن النسيج الندبي يمكن أن يتشكل وتبدأ العضلات في الضعف أو الضمور. استشر اختصاصي تقويم العظام للتعرف على كلٍ من الخيارات غير الجراحية والجراحية.
علاج إصابات الذراع العلوية
يختار بعض المرضى استبعاد الخيار الجراحي. ولكن لا يتحسن الألم ووظيفة الذراع ومظهره بمرور الوقت.
إذا تمزق أحد الأوتار، يكون خط العلاج الأول هو إعادة ربطه بالعظام باستخدام الغرز والمثبتات. وعادةً ما تُجرى الجراحة دون مبيت في المستشفى، ويعود المرضى إلى منازلهم في نفس اليوم.
وقد يستغرق التعافي ثلاثة أشهر أو أكثر. بعد الجراحة، يُثبت الذراع بواسطة جبيرة مع حمّالة للكتف مع ثني الكوع بزاوية 90 درجة لعدة أسابيع، لإعطاء الوقت للترميم للقيام بعملية التعافي.
بينما العلاج السلبي، وهو أن يحرك شخص آخر ذراعك، مصمم لمساعدتك في استعادة نطاق الحركة والوقاية من تيبس الكوع. وقد تحتاج إلى الاستمرار في ارتداء حمالة الكتف للحماية والشعور بالراحة.
وخلال أربعة أو خمسة أسابيع بعد الخضوع للجراحة، قد يساعد النشاط الحركي في استعادة قوتك. في هذه المرحلة، سيكون بإمكانك ممارسة بعض الأنشطة البسيطة مثل ارتداء الملابس، والعناية الشخصية، والعمل على الحاسوب. وخلال ثلاثة أسابيع، ستستعيد قوتك تدريجيًا من خلال زيادة النشاط.
الوقاية من الإصابة
للوقاية من إصابة عضلات الذراع العلوية وأوتارها، والحفاظ على قوتها بشكل عام، تجنب التحميل الزائد على عضلات الذراع واحرص على استخدام الأساليب الصحيحة عند رفع الأوزان في المنزل أو في صالة الألعاب الرياضية. إذا لم تكن على دراية بهذه الأساليب، فكّر في التواصل مع طبيب متخصص في الطب الرياضي أو خبير في العلاج الطبيعي.
إذا كنت تخشى من أن تكون الإصابة قد وقعت، فلا تتأخر في طلب الرعاية. حيث إنه من الضروري استشارة اختصاصيًا طبيًا بمجرد أن تراودك هذه التخوفات بشأن وقوع إصابة لبدء خطة التعافي والشفاء.
—دوغلاس بارتلز، اختصاصي جراحة تقويم العظام في نظام مايو كلينك الصحي،أو كلير، ولاية ويسكنسن
اقرأ المزيد