السبت, يونيو 22, 2024

اخر الاخبار

تقاريرمشاركة مميزة للخبرات المصرية بالمنتدى البرتقالي للصناعات الإبداعية بالبحرين

مشاركة مميزة للخبرات المصرية بالمنتدى البرتقالي للصناعات الإبداعية بالبحرين

انطلقت فعاليات المنتدى البرتقالي للصناعات الإبداعية بدولة البحرين بمشاركة مصرية للسيدة لمياء كامل مؤسس قمة صوت مصرNarrative Summit والمدير التنفيذي لشركة سي سي بلاس للعلاقات العامة والاستشارات الإعلامية والمساعد السابق لوزير السياحة والآثار للترويج، والسيدة مي سلامة الشريك المؤسس لقمة الصناعات الإبداعية Creative Summit.
وأقيم المنتدى تحت رعاية الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة رئيس المجلس الوطني للفنون بالبحرين، ويستمر على مدار يومين الأحد 28 أبريل 2024 بمركز صفية علي كانو للفنون، ويوم الاثنين 29 أبريل 2024 في متحف البحرين الوطني.
ويستهدف المنتدى تسليط الضوء على مفهوم «الاقتصاد البرتقالي»، الذي يركز على مختلف الأعمال المرتبطة بالإبداع في مجالات الفنون البصرية والسمعية والأدائية والرقمية وغيرها وتحويلها إلى صناعات مستدامة تحقق الريادة الاقتصادية.
وأعربت لمياء كامل، عن سعادتها للمشاركة بهذا المنتدى الإبداعي موضحة أن المنطقة العربية بصفة عامة ودولة البحرين بصفة خاصة تشهد حالياً حركة إبداعية مستنيرة ورائدة مستمدة من تراثها الثقافي والحضاري الغني ومثابرة وجهود شعبها، والذي تمكنت من توظيفه في العديد من الصناعات الإبداعية المعاصرة.
وجاء ذلك خلال كلمتها في جلسة بعنوان من الشغف إلى الاحتراف: تتبع الاقتصاد الإبداعي، بمشاركة السيدة مي سلامة الشريك المؤسس لقمة الصناعات الإبداعية Creative Industry Summit والتي أدارتها الشيخة لطيفة آل خليفة، مديرة البرامج التعليمية، مؤسسة رأس الخيمة للفنون.
وثمنت كامل على دور وجهود الشعب البحريني في التفاني في العمل والتطور والتقدم الذي وصل له في جميع المجالات وخاصة في المجالات الإبداعية، وأشارت أن هذا الشعب يعد أهم وأبرز موارد الدولة بما يتميز به طاقة عالية في العطاء والعمل والابداع في الفن.
وأكدت على دور وأهمية الهوية الوطنية والهوية العربية ودعم الكفاءات في الوطن العربي في تقدم الأمم والدفع بالاقتصاد في جميع المجالات سواء الصناعة أو السياحة أو الإبداع، قائلة:” أن ربط الهوية الوطنية بأي مجال من شأنه أن يدفع به للأمام، وهي مفتاح التقدم للأمم ولذا كانت الهوية الوطنية هي الدافع الأساسي في إطلاق قمة صوت مصر Narrative Summit والتي تهدف إلى تحسين الصورة الذهنية وإبراز الصورة الإيجابية لمصر أمام العالم، وقمنا بذلك من خلال انتقاء الشخصيات البارزة والهامة لعرض تجاربها الملهمة والتي تسهم في بناء الهوية الوطنية، والعمل على تنسيق الشراكات والارتباطات بين الجهات المختلفة داخل مصر وخارجها.”
وأضافت كامل”قمة “صوت مصر” Narrative Summit هو أول مؤتمر دولي للهوية الوطنية”Nation branding “في مصر، والتي عقدت دورتها الأولى عام 2016 وعلى مدار ثمان نسخ من القمة شرفنا بحضور ومشاركة مجموعة من السادة الوزراء وكبار المسؤولين في الحكومة، فضلا عن مجموعة من كبار صناع السياسات في مصر والعالم، ونجحنا هذا العام في إطلاق القمة بشكل جديد وبعد دولي وإقليمي وفي موقع سياحي على ساحل البحر الأحمر.. للتركيز على التنمية السياحية في مصر ودور القطاع الخاص لجذب الاستثمارات الأجنبية وأهمية ذلك في الدفع بالاقتصاد المصري.”
وأشارت: إن إطلاق قمة صوت مصر Narrative Summit كان يعد بمثابة تطور بالعلاقات العامة لمستوى أخر، فبعد 18 عاماَ في مجال العلاقات العامة، فكرنا في كيفية أن يكون لها دور فعال في تنمية ونهضة المجتمع وقدرنا نستفيد بخبرتنا في هذا المجال وكان تحول أساسي لي وحجر الأساس بإطلاق مؤتمر “قمة صوت مصر Narrative summit ” ليكون بمثابة أول مؤتمر دولي للهوية الوطنية”Nation branding “في مصر.
وفي الحقيقة كثير من الناس يحصر فكرة العلاقات العامة في عدد من الأدوار المحدودة جداً، وهي أنها مبنية على الدعاية والإعلان وبعض العلاقات بالمؤسسات أو الشركات وهو الفكر السائد من قبل، وهو أصعب ما واجهنا في البداية حينما بدأنا العمل في شركة سي بلاس سنة 2006. ولكن أثبتنا من خلال مشاركتنا في عدد من الحملات الانتخابية والحملات السياسية، بالإضافة إلى مشروعاتنا الرائدة مع عملائنا وشركاء النجاح لنا من القطاع الخاص أن نعمق دور العلاقات العامة ونظهر تأثيره وفعاليته في جميع القطاعات.”
وعن تجربتها للعمل في مجال السياحة أوضحت كامل:” استفدت جداً من تجربتي في قطاع السياحة من خلال عملي كمساعد وزير السياحة والآثار للترويج السابق، حيث عملنا على وضع استراتيجية لإعادة تقديم مصر في الصورة الحديثة ونشر رسالة إيجابية عن الدولة المصرية، والترويج السياحي لها.
وتابعت، وكان أهم النقاط التي خلصت لها أن الترويج السياحي يحتاج إلى توفير تجربة متكاملة للسائح، من المكان السياحي الرائع والمناظر الجميلة والمواصلات والمحال والتعاملات اليومية التي يعود السائح ليحكي عنها وهي ما تجعله يعود مرة أخرى للبلد.”
هذا ويتضمن المنتدى البرتقالي للإبداع تحت عنوان “إطلاق العنان لإمكانات الصناعات الإبداعية” حلقات نقاشية متنوعة. وورش العمل التفاعلية، من خلال المشاركون لتكوين رؤى عميقة حول القوة التحويلية للاقتصاد البرتقالي.
اقرأ المزيد