فى إطار فعاليات المهرجان الصيفى الذى تنظمه دار الاوبراتقدم فرقة الطنبورة البورسعيدية بقيادة زكريا ابراهيم مجموعه من أغانيها،وذلك بالحفل المقام بالمسرح المكشوف بدار الأوبرا، فى الثامنة مساء الاحد 10 اغسطس.

 وتغنى الفرقة باقة من الاغانى التراثية الفلكلورية والموسيقى الشعبية منها .أصبحت في أسر الذي ملكني ، كان لي قلب ، هجرني حبيبي ، ما توبي يا حلوة، نوح الحمام ، ويالليل ، قولوا لبحر العشق .

الجدير بالذكر ان الطنبورة فرقة موسيقية غنائية أسسها زكريا إبراهيم عام 1989 في بورسعيد بهدف جمع وحفظ واحياء التراث الموسيقي الشعبي المنفرد وربطه بالحياة القومية فى مصر ، يعزف اعضائها على الات  الصاجات، المثلث ، الرق، والطبول الى جانب الالتين الاساسيتين  السمسمية والطنبورة .

وشاركت الفرقة فى العديد من المهرجانات بمختلف دول العالم منها اسبوع أنوار مصر في باريس، عمان للفرق المستقلة، جرش الدولي (الاردن) ، مهرجان موسيقي الشعوب (ايطاليا) ، المهرجان الدولي للأغنية والموسيقي (كندا) وحازت علي جائزته الأولى ومهرجان ري اورينت (السويد) كما تقدم في بورسعيد عرضا أسبوعيا وعرضين سنويين بالاضافة إلي عروضها المستمرة في قري ومدن وعواصم أقاليم مصر .

اترك تعليق