أكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بان هدف زيارته الحالية للقاهرة استئناف مفاوضات التهدئة في مصر في اقرب وقت ممكن لتفادي المزيد من والشهداء والتدمير، ومناقشة الجهود التي تقوم بها مصر من أجل التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في غزة، وبحث آخر التطورات على الساحة.
وخلال مؤتمر صحفي عقد ظهر اليوم السبت بمقر قصر الاتحادية الرئاسي بالقاهرة، عقب المباحثات التى اجراها مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، قال عباس “اتفقنا مع الرئيس على معالم ضرورة طرح الحل النهائي وكيفية طرحه مع جميع الاطراف للتوصل لحل في اقرب وقت ممكن”.
وأوضح “في الوقت الحاضر مصر ستوجه الدعوة للوفدين الفلسطيني والاسرائيلي للعودة إلى المفاوضات لبحث تهدئة طويلة ومناقشة القضايا المطروحة على طاولة المفاوضات فيما بعد”.

اترك تعليق