قال المهندس محمد السويدى رئيس اتحاد الصناعات المصرية، إن هناك 900 مصنع متوقف ومتعثر، حسب احصائيات مركز تحديث الصناعة التابع لوزراة الصناعة والتجارة.
وأوضح السويدى أن وزارة الصناعة وجدت، بعد الإنتهاء من إجراء عمليات التقييم، تحو 170 مصنع قابلين للخروح من التعثر، ولكن الحكومة ما زلت لم تمول هذا المشروع بسبب تأخر صرف مبلغ بقيمة 500 مليون مخصصة لتشغيل تلك المصانع.
ولفت إلى ان وزارة الصناعة قامت بإجراء عمليات التقييم على أن يتم مساعدة المصانع التى بها أمل فى تخطى محنتها ، فى حين أن المصانع الميئوس منها لن تقوم الوزراة بمساعدتها، حتى لا يكون هناك إهدار للمال.

اترك تعليق