يستعد منتخب باراجواي لملاقاة نظيره الإماراتي للمرة الأولى في مباراة ودية تستضيفها النمسا غدا الأحد، حيث يطمح المنتخب اللاتيني لإستعادة بريقه الدولي بعد غيابه عن مونديال البرازيل.
وسيعتمد فيكتور خينيس مدرب باراجواي، وفقا لوكالة “إفي”، على طريقة هجومية بمباراة الغد، في حضور الهداف التاريخي روكي سانتا كروز الذي سيتم مباراته الـ100 امام المنتخب العربي الآسيوي.
وتستعد باراجواي للمشاركة في بطولة كوبا أمريكا العام المقبل في تشيلي، وقد خاضت آخر مباراتين بشكل ودي، أولهما امام الكاميرون وفازت 2-1 ، ثم تعادلت امام فرنسا 1-1.
أما الإمارات فتستعد لكأس الخليج وبطولة أمم آسيا في أستراليا مطلع العام المقبل، وقد تعادلت مؤخرا في لقاء ودي مع ليتوانيا 1-1 تحت قيادة المدرب مهدي علي، ومن قبله هزمت جورجيا 1-0 وخسرت من أرمينيا 3-4.

اترك تعليق