أعلنت اليوم شركة أوفيتشيني بانيراي، صانعة الساعات الإيطالية، عن مشاركتها الإستراتيجية في الدورة الثانية من أسبوع الفن في بيروت Beirut Art Week (جزء من معرضBeirut Art Fair)، والذي ينظّم في الفترة الممتدة بين 17 و24 سبتمبر الحالي في منطقة سوليدير وسط مدينة بيروت.
وعلى مدى أسبوع كامل، تعرض شركة أوفيتشيني بانيراي في متجرها القائم داخل أسواق بيروت، عدداً من التحف الفنية العصرية البارزة التي صممتها نائلة رومانوس إليا الفنانة المميزة الرائدة التي عملت على مشاريع عديدة في مجالي التصميم الداخلي والهندسة بالمنطقة، بالإضافة إلى أعمال ترميم لأبنية في منطقة وسط بيروت.
وفي السابق، شاركت نائلة في رعاية معرض لأعمال المصممين اللبنانيين Salon du Meuble في باريس.. وتعتبر أعمالها الفنية مستمدة من جذورها الفينيقية، من هنا تعرض ’نائلة‘ خارج بوتيك بانيراي منحوتة Noughts & Crosses (الاصفار والتقاطعات) من مجموعة الأبجدية الفينيقية، بالإضافة إلى عدد من أعمالها الاخرى في نافذة العرض.
ميلفين جورج‘ المدير الإقليمي في الشركة قال: “تشتهر ساعات بانيراي بمزيجها الرائع بين التصميم الإيطالي والتقنية السويسرية. كوننا علامة تجارية ولدت في فلورنسا، لطالما دعمت بانيراي الفن والأنشطة الثقافية في العديد من التقاليد من حول العالم. أسبوع الفن في بيروت بدأ يبرز كمنصة فنية هامة في المنطقة”.
تجدر الإشارة إلى أن أسبوع الفن في بيروت يضم عدداً كبيراً من المتاحف الفنية المرموقة، فهو يجتذب الزوّار على المستوى العالمي، متيحاً الفرصة أمام أكثر من 30 شريكاً لعرض أحدث أعمالهم الفنية في مساحات محددة، والتي يتم إختيارها من قبل اللجنة الفنية التابعة لمعرض “بيروت آرت فير” بالإشتراك مع المتاجر في المدينة وشركة سوليدير.

اترك تعليق