خطف البرتغالى كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسبانى، الأنظار بشدة بعد تسجيله 7 أهداف فى مباراتين متتاليتين مع الفريق الملكى فى “الليجا” الإسبانية، حيث سجل ثلاثية “هاتريك” فى مرمى ديبورتيفو لاكورونا باللقاء الذى انتهى لصالح “الميرينجى” 8/2 فى الجولة الرابعة، ثم أحرز 4 أهداف فى شباك إلتشى بالجولة الخامسة وانتهت المباراة لصالح الريال 5/1.
وأعتبر مهاجم الريال أن تسجيله لأربعة أهداف في مرمى إلتشي جاء نتيجة لعمل جيد من كل الفريق ومساعدة من زملاءه، كما دافع عن اختيارات المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بإعطاء الراحة لعدة عناصر أساسية.
وفي تصريحات نشرتها صحيفة “اس” الإسبانية، قال رونالدو: “سجلت 4 أهداف مرتين أو ثلاثة قمت بعملي جيدا والفضل لزملائي الذين ساعدوني على التسجيل ومرروا لي كرات حاسمة إنه عمل للفريق ككل و ليس لي ، أخذت كرة اللقاء لأعطيها لإبني الذي كان في المدرجات”.
وأضاف متحدثا عن اللقاء “كان البداية صعبة و لكننا قمنا بالرد بهدفين و بعدها سيطرنا على اللقاء ، كنت سببا في ضربة الجزاء التي سجلت علينا ، لم أكن أتوقع اللاعب لكنه قرار صحيح من الحكم”.
ورفض رونالدو الدخول في نقاش حول حراسة المرمى، قائلا “لا يجب الحديث دائما عن نفس المواضيع ، إيكر وكايلور من أفضل حراس الليجا، وهذا الموضوع أصبح منتهيا ما يهم هو مواصلة التطور و تحقيق الفوز”.
فيما ذكرت صحيفة “ديلى ميل” الإنجليزية، أن رونالدو يواصل تحقيق الأرقام القياسية عندما وصل لهدفه رقم 264 خلال 254 مباراة رسمية مع الفريق الملكى منذ عام 2009، مشيرة إلى أن “الدون” سجل 31 هدفاً بالرأس و184 هدفاً بقدمه اليمنى و49 هدفاً بقدمه اليسرى.
ونجح “صاروخ ماديرا” فى تسجيل 220 هدفاً من داخل منطقة الجزاء، و44 هدفاً من خارج منطقة الجزاء، و47 هدفاً من ركلات الجزاء، و24 هدفاً من الركلات الحرة المباشرة.

اترك تعليق