الثلاثاء, أبريل 16, 2024

اخر الاخبار

الرئيسيةالأمم المتحدة تحث الأطراف الليبية على توقيع الاتفاق السياسى لبناء مؤسسات الدولة

الأمم المتحدة تحث الأطراف الليبية على توقيع الاتفاق السياسى لبناء مؤسسات الدولة

شدد المبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا، مارتن كوبلر، على ضرورة توقيع الاتفاق السياسي سريعاً بين الأطراف الليبية، معتبرًا أنه من غير المنطقي التفاوض لمدة عام من أجل إنجاز هذا الأمر، موضحا أن الاتفاق بمثابة مرحلة انتقالية جديدة تستمر لمدة عام فقط، إلى حين إجراء الاستفتاء على الدستور والانتخابات التشريعية الجديدة.
جاء ذلك في مؤتمر صحفي، عقده اليوم الأحد، بمقر المؤتمر الوطني العام في العاصمة الليبية طرابلس، عقب اجتماع مغلق ضم رئيس وأعضاء فريق الحوار السياسي التابع للمؤتمر.
وكان كوبلر قد وصل طرابلس، في أول زيارة له برفقة فريق مستشاري مكتب الشئون السياسية بالبعثة الأممية، بعد زيارته الليلة الماضية لمدينة طبرق، حيث التقى نائب رئيس مجلس النواب وفريق الأعضاء الرافضين للاتفاق السياسي.
وأكد المبعوث الجديد على ضرورة بدء جولة سريعة بين الأطراف الليبية يطرحون خلالها ملاحظاتهم، ونمضي سريعاً نحو توقيع الاتفاق السياسي، الذي سيخلق مؤسسات دولة قوية وشرعية تحظى بدعم الليبيين والمجتمع الدولي، بحسب قوله.
وأبدى كوبلر تخوفه من انتشار وتمدد تنظيم داعش وتزايد المشاكل الأمنية وتنامي الجريمة، واصفاً المرحلة بالحرجة وأن “الحرب على الإرهاب لابد أن تكون ليبية، وتقودها مؤسسات موحدة وشرعية وبمساعدة المجتمع الدولي”.
يشار إلى أن الاتفاق السياسي، الذي وقع بالأحرف الأولى بمدينة الصخيرات المغربية، يشمل 3 مؤسسات دولة رئيسية، وهي مجلس النواب، الذي يعد بمثابة السلطة التشريعية، ومجلس الدولة وهو بمثابة غرفة برلمانية استشارية، ومجلس لرئاسة الحكومة يتكون من 5 أعضاء ممثلين لكافة الأطراف السياسية، وصلاحية الاتفاق السياسي لمدة عام واحد قابلة للتمديد.

اقرأ المزيد