الأربعاء, مايو 22, 2024

اخر الاخبار

الرئيسيةالخارجية تتلقى موافقة البنك الدولى بتعيين راجى الإتربى مديرا تنفيذيا

الخارجية تتلقى موافقة البنك الدولى بتعيين راجى الإتربى مديرا تنفيذيا

تلقى وزير الخارجية، سامح شكرى، موافقة البنك الدولي رسمياً على تعيين الوزير المفوض راجى الإتربى فى منصب المدير التنفيذي المناوب لمصر والدول العربية بمجلس إدارة البنك فى واشنطن، وذلك بناء على الترشيح الذى تقدم به شكرى نيابةً عن الحكومة المصرية، وعلى ضوء المشاورات التى عقدت مع الدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولى بصفتها محافظ مصر لدى البنك الدولى.وقال المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم الخارجية، أن هذا التعيين يأتى فى مرحلة دقيقة لما تشهده المنطقة العربية من تحديات اقتصادية وتنموية غير مسبوقة بما يستدعى تكاتف ومساندة المنظمات الاقتصادية والتمويلية الدولية، وعلى رأسها البنك الدولى، لعملية التحول الاقتصادى التى تشهدها دول المنطقة، مع العمل على تخفيف التداعيات السلبية قصيرة الأجل لتلك التحولات على الطبقات الفقيرة والمهمشة ورفع مستويات معيشتها.
ويشغل الأتربي حالياً منصب نائب مدير مكتب وزير الخارجية، كما يتولى مهام الممثل الشخصى لرئيس الجمهورية لدى مجموعة دول العشرين، وسبق إعارته للعمل كمسئول اقتصادى بسكرتارية منظمة التجارة العالمية، وكذلك سكرتارية الأمم المتحدة، كما عمل بكل من سفارة مصر فى كندا والبعثة المصرية الدائمة لدى المقر الأوروبي للأمم المتحدة فى جنيف.
ومن جانبه، قال راجى الأتربي بأن الدفع بالمصالح الاقتصادية المصرية تتصدر مسئولياته الجديدة بالبنك الدولى، وسيعمل على مضاعفة حجم محفظة استثمارات البنك فى مصر فى مختلف المجالات ذات الأهمية، وبما يتسق مع الأولويات التنموية الوطنية ويدعم برنامج الإصلاح الاقتصادى الشامل الذى تطبقه الحكومة المصرية.
وأوضح أن مصر تعد أكبر دول المنطقة من حيث التعاملات مع البنك، وأن هناك رغبة مصرية فى اضطلاع البنك بدور أكبر فى تلبية الاحتياجات التمويلية والتنموية للبلاد.
كما كشف الأتربى أن مهامه الجديدة فى مجلس إدارة البنك الدولي ستتضمن كذلك تمثيل مصالح عدد كبير من الدول العربية، التى يمر أغلبها بفترة صعبة من التحديات الاقتصادية بسبب تباطؤ أداء الاقتصاد العالمى والتحولات السياسية التى جرت بالمنطقة، مشيراً إلى أنه سيعمل على أن يكون للبنك الدولى دور أساسى فى دعم السياسات التنموية فى تلك الدول ومساعدتها على تحقيق التنمية المستدامة.

اقرأ المزيد