الثلاثاء, مايو 28, 2024

اخر الاخبار

الرئيسيةوزير البيئة يتعهد بمساعدة المحافظات بالمعدات اللازمة للقضاء على أزمة القمامة بمصر

وزير البيئة يتعهد بمساعدة المحافظات بالمعدات اللازمة للقضاء على أزمة القمامة بمصر

قام اليوم د.خالد فهمى وزير البيئة بتسليم المحطة الوسيطة بمحرم بك لشركة نهضة مصر لاستقبال المتولد اليومي من المخلفات بعد افراغها تماما من تراكمات قمامة بلغت 50 ألف طن في حين ان طاقتها التصميمة 8000 طن، موضحا أن الوزارة لديها المعدات الكافية لرفع القمامة والتي ستمد بها الإسكندرية وباقي المحافظات التى تحتاج إلى معدات جديدة للقضاء على أزمة القمامة في مصر.
 واعلن الوزير أن الخطوة القادمة إفراغ محطة الزياتين بشرق الاسكندرية علي التوازي مع العمل بمحطة أم زغيو غرب الاسكندرية، وأضاف أن التراكمات تم نقلها إلى المدفن الآمن بمدينة الحمام على بعد نحو 80 كيلو من الاسكندرية والذي كان يمثل ارهاقا للشركة القائمة على خدمات النظافة وكان سببا دائما للخلافات بين الشركة والمحافظة.
ولفت إلى ان وزارة البيئة قامت بذلك تفاديا لحدوث أي تدهور بيئ بالاسكندرية، ومن المعلوم أن امتلاء المحطات الوسيطة يؤدي لعدم كفاءة عمليات الجمع من الشوارع وتراكم المخلفات بالشوارع.
وتم تسليم المحطة بحضور كل من د.سعاد الخولي نائب محافظ الإسكندرية، و د. فاطمة محسن رئيس جهاز تنظيم إدارة المخلفات ورئيس الادارة المركزية لفرع الاسكندرية بجهاز شئون البيئة، و نواب البرلمان فى دوائر الإسكندرية، وندير محفوظ العضو المنتدب لشركة نهضة مصر.
وأشار فهمى إلى موافقة مجلس الوزراء يوم الخميس الماضي على التعاقد مع شركة نهضة مصر المسئولة عن نظافة الإسكندرية بشكل مؤقت لفترة أقصاها 5 أشهر لجمع ونقل المخلفات على أن يتم خلال تلك الفترة صياغة تعاقد جديد يهدف لتحقيق منظومة متكاملة لإدارة المخلفات شاملة الجمع والنقل والمعالجة والتدوير والتخلص النهائي وفقاً لإشتراطات تعاقدية عادلة.
وذلك للوصول إلى أقصى كفاءة جمع وأعلى نسبة تدوير، بحيث تنخفض بنسبة كبيرة معدلات الدفن الصحي، وسيتم إشتراك القطاع الغير رسمي (النباشين) في منظومة النظافة، مع عدم الإخلال بنظافة الشوارع، وبالتوازي سيتم عمل حملات توعية تحدد دور المواطن والهدف من المنظومة ودور المحافظة.
وفي ختام كلمته تقدم وزيرالبيئة بالشكر للمحافظة ونواب البرلمان، والهيئة العربية للتصنيع، وشباب جهاز المخلفات وجهاز شئون البيئة – فرع الإسكندرية.
ومن جانبها، قالت الدكتورة فاطمة محسن، إنه تم جمع 50 ألف طن تراكمات بالمحطة خلال فترة قياسية بعد الإنتهاء من التشغيل التجريبي لمنظومة النظافة التى أستمرت لمدة 14 يوم، وقد تمكن جهاز المخلفات خلال هذه الفترة من التعرف على السلبيات والمعوقات للعمل التى تم تداركها خلال فترة التشغيل الفعلى.
وأوضحت أن معدلات رفع التراكمات قد وصلت إلى حوالى 4000 طن يومى، حيث كان العمل في رفع التراكمات على مدار 24 ساعة حتى تمكن جهاز المخلفات من الوصول لهذا الإنجاز وتسليم المحطة للشركة لتبدأ إدارتها من اليوم لإستقبال المتولد اليومي من المخلفات البلدية مع التزام الشركة بالتفريغ اليومى للمحطة.
وأشارت إلى أن الجهاز سيقوم من الغد بالتركيز على محطتى الزياتيين وأم زغيو خلال الفترة المتبقية من خطة التدخل العاجل لرفع التراكمات التاريخية بمحافظة الإسكندرية ورفع تراكمات الشوارع والبؤر الساخنة.

اقرأ المزيد