الثلاثاء, مايو 28, 2024

اخر الاخبار

منوعاتطرح أول تطبيق فريد من نوعه للعبة «ملوك الإستميشن»

طرح أول تطبيق فريد من نوعه للعبة «ملوك الإستميشن»

بدعم من المستثمر الرائد A15، موقع إلعب يطلق بوابته الرقمية بطرح مزيد من الألعاب الجديدة، وبأول تطبيق فريد من نوعه للعبة “ملوك الإستميشن” تلبية لرغبات الملايين مع عشاق الألعاب الإلكترونية، لتمثل مرحلة جديدة وعالم جديد للألعاب الإلكترونية بالمنطقة.
وقد تطور موقع “إلعب” بشكل سريع منذ انطلاقه ليصبح موقع الألعاب الإلكترونية الرائد في المنطقة بفضل قاعدة من اللاعبين النشطين، وتلبيتاً لرغبة هؤلاء اللاعبين، قامت الشركة بتطوير البوابة الرقمية وكل ألعاب البوابة لتكون بصيغة HTML5 وإدخالها في شراكات مع مواقع الألعاب الإلكترونية الأخرى المشهورة، وقامت بعرض ألعاب المواقع الإلكترونية الأخرى على بوابتها لتتيح مزيدآ من الخيارات لقاعدة اللاعبين.
عاصم إمام، المدير العام لشركة “إلعب”، أكد أن “الهدف هو إعادة تنشيط قاعدة رواد “إلعب” وجذب المزيد برؤية وأسلوب ليس فقط وديآ وعصريآ ولكن ناضحآ بشكل أكبر”، وأنه عندما قامت A15 المستثمر الرائد فى مجال التكنولوجيا ببدء العمل مع “إلعب” لاحظت إمكانياته الضخمة وإلتزامه بتطوير بوابته الإلكترونية وألعابه لتواكب أحدث التقنيات.
ومن جهته، قال تامر عازر، مدير الاستثمار وتطوير المشروعات فى شركة A15، إن “إلعب” بمثابة العملاق النائم، الذي حان وقته فنحن كشركة A15 فقط أعطيناه بعض الاهتمام وأعطينا عملاءه المخلصين التجربة النوعية، التي يستحقونها.
وأضاف “أن A15 ستدعم فريق “إلعب” الجديد عن طريق ضخ استثمار مباشر بقيمة مليون جنيه ومن خلال شبكة علاقاتنا وشركاتنا، التي تضم 16 مكتبًا في محيط منطقة الشرق الأوسط لمساعدته على التطور لخدمة الملايين من عشاق الألعاب الإلكترونية”.
ويخطط فريق “إلعب” بالتوازي مع الانطلاقة الجديدة لبوابته إطلاق تطبيقه الأول القائم على لعبة “الإستيمشن”، لإعادة تنشيط قاعدة رواده المخلصين، مؤمنين بأن “ملوك الإستميشن” ستكون أفضل رهان لحدوث ذلك، حيث أشار عاصم إمام إلى أن هذا القرار استند على أبحاث حول ما يريده المستخدمون في المنطقة والعالم وعلى التاريخ الطويل لموقع “إلعب” وخبرته في ألعاب الكروت.
وعلى الرغم من الشعبية الكبيرة التى حاذت عليها اللعبة بين ملايين من الشباب إلا أن مطوري اللعبة لم يطلقوا نسخة عالية الجودة وبمواصفات تلبي اهتمامات شباب اليوم، ولهذا السبب تحديدًا قرر “إلعب” تقديم كل ما هو جديد من لعبة “ملوك الإستميشن”.
وتعمل” ملوك الإستميشن” الإصدار الأول الجديد لموقع “إلعب” على كل الأجهزة، التي تستخدم أنظمة تشغيل مختلفة، وهى شبيهة لبعض ألعاب الكروت الشهيرة مثل لعبتي “سبايدز” و “جاكز” ولكن بتحديات أكثر قد أضيفت إليها.
ويؤمن “إلعب” بأن “ملوك الاستميشن” ستحرك السوق بتجربتها الفنية المقدمة للمستخدم، فهي تعتبر الطفل الأول لـ”إلعب”، الذي تلقى كل الرعاية والاهتمام خلال تنشئته.

اقرأ المزيد