الجمعة, مايو 24, 2024

اخر الاخبار

صحة وأسرةافتتاح اول مركز متميز لعلاج ورعاية مرضى الهيموفيليا

افتتاح اول مركز متميز لعلاج ورعاية مرضى الهيموفيليا

افتتح اليوم كل من الهيئة العامة للتامين الصحي وشركة نوڤو نورديسك، كبرى الشركات العالمية للرعاية الصحية، اول مركز متميز لعلاج ورعاية مرضى الهيموفيليا في مستشفى أطفال مصر التابعة لهيئة التأمين الصحي بالسيدة زينب.

حضر مراسم الافتتاح الأستاذ الدكتوراحمد محى مساعد وزيرة الصحة، والدكتورة سهير عبد الحميد رئيس الهيئة العامة  للتأمين الصحي، والدكتورة نجلاء شاهين رئيسة قسم امراض الدم بمستشفى أطفال مصر، وحسن فهمي مدير عام شركة نوڤو نورديسك مصر، والدكتور احمد سرور رئيس قطاع التطوير بالشركة.

وخلال المؤتمر الصحفي عقب مراسم الافتتاح، تحدث الحضور عن أهمية تلك الخطوة في علاج الحالات ومواجهة التحديات الصحية لمرض الهيموفيليا في مصر، ودور الهيئة العامة للتأمين الصحي ونوڤو نورديسك في توفير أحدث العلاجات وأساليب الرعاية لمرضى الهيموفيليا من الأطفال، وتوفير عوامل التجلط المصنعة بالتكنولوجيا الحيوية (recombinant factors) الذى توفره الهيئة العامة للتامين الصحي.

تجدر الإشارة أنّ وزارة الصحة ستدير المركز الجديد بالكامل من خلال الهيئة العامة للتأمين الصحي، وبدعم فني وتدريبي من نوڤو نورديسك مصر. وصلت التكاليف الإجمالية للمركز الجديد لحوالي 2 مليون جنيه، وتضمنت كافة المعدات والتجهيزات الطبية والأثاث والأعمال الانشائية والتجديدات.

تم تجهيز المركز المتميز لعلاج الهيموفيليا الجديد طبقاً لأحدث المواصفات العالمية، ويضم فريقاً طبياً متكاملاً لخدمة المرضى. المركز هو نتيجة التعاون المثمر بين الهيئة العامة للتأمين الصحي وشركة نوڤو نورديسك، ويهدف لوضع خطة متكاملة لتقديم أعلى مستويات الرعاية الصحية لمرضى الهيموفيليا المصريين، من خلال وضع وتطبيق بروتوكول لتوفير أحدث العلاجات المتاحة في هذا المجال، مع مواصلة تنمية الخبرات العلمية والإكلينيكية لأطباء أمراض الدم بما يعود بالفائدة على مرضى الهيموفيليا، حيث تنظم نوڤو نورديسك البرامج التدريبية للتعليم الطبي المستمر لكافة المتخصصين في المركز.

وتتناول تلك البرامج أحدث أساليب إدارة المركز بمساعدة البرامج التدريبية المحلية والعالمية مثل برنامج العلاج عن بُعد لمرضى الهيموفيليا والمعروف باسم REACH، هذا بالإضافة لبرنامج قابل الخبير Meet the Expert وتوفر نوڤو نورديسك في هذا المركز كل المعدات الحديثة والمتخصصة في تشخيص المرض، مع قيامها بتجهيز معمل متكامل للهيموفيليا يضم أجهزة لقياس معدل تجلط الدم وغيرها.

سيتم تزويد المركز المتميز أيضاً بنظام الكتروني لإدارة قاعدة بيانات المرضى، حيث تسعى نوڤو نورديسك لمساعدة الهيئة العامة للتأمين الصحي على إنشاء قاعدة بيانات قومية لمرضى الهيموفيليا في مصر، ويتمثل دور الشركة في توفير النظام الإلكتروني المطلوب وتدريب العاملين على استخدامه، بحيث تكون البيانات التي يتم تجميعها مملوكة بالكامل للهيئة العامة للتأمين الصحي، كما يتم تحديثها أولاً بأول على الكمبيوتر المركزي بمستشفى أطفال مصر للتأمين الصحي.

يقول حسن فهمي “تتمتع نوڤو نورديسك بخبرة واسعة في علاج مرض الهيموفيليا حول العالم. ولا تقتصر تحديات الهيموفيليا على كونه مرض مزمن يصاحب المريض طوال حياته، ولكن الأخطر من ذلك المضاعفات الصحية الخطيرة للمرض والتي قد تتسبب في حدوث إعاقة كاملة للمريض وعدم قدرته على الحركة والإنتاج. وانطلاقاً من التزامنا المتواصل تجاه المجتمع المصري، تعاونت نوڤو نورديسك مع الهيئة العامة للتأمين الصحي في إقامة هذا المركز المتميز لعلاج الهيموفيليا في مستشفى أطفال مصر، وتجهيزه طبقاً لأفضل مستويات الرعاية الصحية في العالم”.

وقالت د.سهير عبد الحميد “إنّ افتتاح المركز المتميز الجديد في مستشفى أطفال مصر هو خطوة هامة للتعامل مع الهيموفيليا طبقاً لأحدث الأساليب العلمية والعلاجية المطبقة على مستوى العالم، ولهذا أتوجه بالشكر لشركة نوڤو نورديسك على تعاونها المتواصل مع الهيئة العامة للتأمين الصحي، بهدف دعم جهودنا الرامية لعلاج الهيموفيليا في مصر، حيث تعتبر نوڤو نورديسك من كبرى الشركات العالمية المتخصصة في علاج المرض. في الوقت ذاته، يتمثل الهدف الرئيسي لعلاج الهيموفيليا في ضرورة منع حدوث النزيف والمسارعة بعلاجه عند حدوثه عبر إعطاء المريض ما يحتاجه من عوامل التجلط التي تنقصه، لتخفيف شدة النزيف الذى من شأنه تقليل المضاعفات على المدى الطويل”.

وتضيف د.نجلاء شاهين “أن 70-80% من أعراض النزيف تحدث في منطقة المفاصل، بينما تحدث 10-20% من حالات النزيف في العضلات والأنسجة الرخوة، وتبلغ نسبة حالات النزيف في منطقة الجهاز العصبي المركزي حوالي 5% وهناك بعض حالات النزيف التي من الممكن أن تشكل خطورة على حياة المريض مما يتطلب العلاج في الحال1. وعلى المدى الطويل، فإنّ تكرار حالات النزيف في منطقة المفاصل يؤدي لالتهاب الغشاء الزلالي المزمن في المفصل المصاب، مما يؤدي في النهاية إلى تآكل المفاصل”.

ولفتت إلى أن هذا التدهور المزمن في حالة المفاصل يصيب بشكل أساسي مرضى الهيموفيليا من الحالات الشديدة (مستوى عامل التخثر أقل من 1%)، حيث أنهم يصابون بنزيف المفاصل التلقائي بمعدلات أعلى، الامر الذى قد يسبب الإعاقة اذا لم يخضع المريض للعلاج. وهذا كان الدافع الرئيسي لإنشاء المركز المتميز لعلاج مرضى الهيموفيليا لتقديم خدمة متكاملة للمريض.

 

مؤتمر الهيموفيليا

اقرأ المزيد