قام اليوم احمد كمال معاون الوزير ومدير مشروع جمعيتى، بزيارة المقر الاداري لمشروع جمعيتي بشركة النيل للمجمعات الاستهلاكية.

وذلك للوقوف على انتظام سير العمل بإدارة المشروع ومعدلات تنفيذ المرحلة الثالثة، وكذلك متابعة موقف المنافذ المفتتحة بالمرحلتين الاولى والثانية.

وهذا فى إطار توجيهات الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية بمتابعة موقف مشروع جمعيتي بشركات السلع الغذائية التابعة للشركة القابضة للصناعات العذائية.

وقد حضر الجولة الميدانية احمد منصور مدير مشروع جمعيتى بشركة النيل، وقد تم الالتقاء بعملاء مشروع جمعيتى من اصحاب المنافذ المفتتحة بالمرحلة الأولى والثانية، والاستماع إلي طلباتهم ومقترحاتهم.

وأشاد مستفيدي مشروع جمعيتي بدور شركة النيل للمجمعات الاستهلاكية فى توفير السلع التموينية والحرة لأصحاب المشروع.

وأكد كمال على أن هناك تعليمات مشددة من الوزير بضرورة اجراء المتابعة الميدانية لموقف سير المشروع فى مراحله الثلاثة على ارض الواقع، وتشديد الرقابة على تلك المنافذ من جانب الجهات المعنية بوزارة التموين، وضرورة توفير كافة السلع الأساسية لمنافذ التوزيع وتشمل (بقالي التموين، منافذ جمعيتى، المجمعات الاستهلاكية).

ويأتي ذلك فى إطار دور وزارة التموين فى ضمان توفير السلع بكميات وأسعار مناسبة للمواطنين.

وأشار كمال إلى هناك متابعة دقيقة ويومية من جانب معالي السيد الدكتور الوزير لإنهاء كافة إجراءات تشغيل منافذ جمعيتي المرحلة الثالثة والمطابقة للشروط حتى تتمكن هذه المنافذ من دخول الخدمة وتشغيلها بالكامل فى أوائل عام 2020.

ومن جانبه أشار احمد منصر إلى ان هناك مقر ادارى لإدارة المشروع بشركة النيل للمجمعات الاستهلاكية تكون مهمته الأساسية استقبال كافة عملاء شركة النيل وإعداد استمارات الاحتياجات الخاصة بهم، بحيث يقوم العميل بتسجيل رغباته من السلع المطلوبة والتي يتم إعدادها ومراجعتها من جانب ادارة المشروع.

وتابع: ثم يتم توجيه العميل إلى مخزن استلام السلع، وإجراء محاسبة مالية دقيقة لكافة المنصرفات السلعية من جانب عملاء المشروع عبر نظام إلكتروني بالكامل، فضلا عن أن المقر الإداري الجديد مجهز بكافة الأدوات التي تمكن العملاء والموظفين من إنهاء دورة العمل بكل دقة وكفاءة.

وقد أكد أحمد كمال بأن هناك مجموعة من اللقاءات والزيارات الميدانية سوف تتم فى الفترة القادمة لكافة شركات السلع الغذائية بمختلف محافظات الجمهورية للاطمئنان على سير منظومة عمل مشروع جمعيتى.

اترك تعليق