إكد اليوم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني يهدد بتفاقم الوضع في الشرق الأوسط.

وفي وقت سابق قالت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن القصف الصاروخي الأمريكي في ضواحي بغداد ومقتل سليماني لن يتسبب إلا بتصعيد الوضع بالمنطقة مما سينعكس على حياة الملايين.

ويمثل مقتل سليماني منتصف ليل الخميس بغارة أمريكية تصعيداً كبيراً بعد أعمال عنف رافقت تظاهرات أمام السفارة الأمريكية في بغداد يومي الثلاثاء والأربعاء، احتجاجاً على قصف الولايات الأمريكية لكتائب ”حزب الله“ العراقي.

وقد توعد قائد فيلق القدس الإيراني الجديد العميد إسماعيل قا آني، برد حاسم وشديد ضد الولايات المتحدة في الشرق الأوسط ردًا على اغتيال سليماني بغارة جوية قرب مطار بغداد.

ونقل موقع ”الأخبار العاجلة“ الإيراني، عن العميد إسماعيل قوله: “اصبروا قليلًا، وسترون بأعينكم جثث الشيطان الأكبر (في إشارة لأمريكا) في الشرق الأوسط“.

وكان المرشد الإيراني علي خامنئي القائد العام للقوات المسلحة الإيرانية، أعلن تعيين العميد إسماعيل قا آني بمنصب قائد جديد لفيلق القدس التابع للحرس الثوري.

اترك تعليق