عقد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً مع الفريق عبدالمنعم التراس، رئيس مجلس إدارة الهيئة العربية للتصنيع، لمتابعة موقف تأثيث مقار الوزارات بالعاصمة الإدارية الجديدة.
وخلال الاجتماع عرض الفريق التراس تقريراً شاملاً حول موقف تصنيع وتوريد الأثاث المكتبي لكافة مؤسسات الدولة بالعاصمة الإدارية الجديدة، من جانب الهيئة، بالاشتراك مع الكيانات الصناعية المتميزة بالقطاع الخاص.
وتناول العرض نماذج كافة القطع اللازمة من الأثاث، للمكاتب، وقاعات الاجتماعات، في ضوء التصور الذى تم وضعه، بما في ذلك المقاييس والخامات، والمواصفات الفنية.
كما تم استعراض تقرير حول المخططات العامة للتصاميم الداخلية للمقار الحكومية بالعاصمة الإدارية الجديدة، والتى تشمل أنظمة الإضاءة، وترشيد الطاقة، وتصميمات المكاتب والغرف والتي تتباين من وزارة إلى أخرى على النحو الذي يضفي لكل واحدة منها خصوصية مميزة.
هذا فضلاً عن اختيارت الألوان، بما يضمن بيئة عمل مريحة ومحفزة ومنتجة، ومختلف التجهيزات الأخرى والتي تحقق الأهداف الرامية لأن يكون الإنتقال إلى العاصة الجديدة مقترناً بتغيير بيئة العمل وأساليبه على نحو متطور ينعكس على الأداء الحكومي بصورة عامة.  
ومن جانبه، قدم رئيس الوزراء مقترحاته على ما تم عرضه من تصورات، مثمناً ما يتم من جهود في هذا الإطار، وموجهاً بأهمية الإلتزام بتحقيق عناصر الجودة فيما يتم تنفيذه من أعمال تصنيع أثاث المقار الحكومية في العاصمة الإدارية الجديدة، وايجاد بيئة العمل المتطورة والمحفزة، مع ضرورة الإلتزام بالتوقيتات الزمنية المقررة للتنفيذ.
ولفت إلى أنه سيتم عرض ما تم الاتفاق عليه على مجلس الوزراء فى الاجتماع المقبل.

اترك تعليق